جهود متميزة لحماية البيئة بمدينة بوردور التركية

20/10/2016
آن ديبيرو شاب فرنسي من بين ألف متطوع يأتون سنويا إلى بوردر التركية للعمل في الزراعة العضوية وحماية البيئة وتبادل الخبرات تحت إشراف جمعية ليسينيا لحماية البيئة ويعملون أيضا في رعاية الطيور والحيوانات في المدينة دون أجر مادي ومقابل المأوى والطعام فقط بحثت عن مزارع عضوية عبر الإنترنت حاولنا التعلم واكتساب الخبرة حول هذا النوع من الزراعة وزراعة الفاكهة والخضار والتعرف على أنواع مختلفة من البشر من ذوي خبرات المختلفة وهذا الناشط البيئي التركي يسعى لرعاية وعلاج الحيوانات والطيور التي تعيش في منطقته ويحافظ على جيناتها الأصلية ويمنع أي تأثير عليها من أجناس أو جينات هجينة ويحمي أيضا أصلل بذور النباتات المحلية وخصوصا الخضار والفواكه وبدعم شحيح من الدولة نسعى للحصول على منتجات عضوية خالية من الكيميائيات ومقاومة للسرطان والحفاظ على بيئتنا وما فيها من أحياء أصلية وحماية ثرواتنا المائية والحيوانية هذه الجهود البيئية لم تلقى الدعم الكافي بعد لذلك توجه أوزترك لزراعة النباتات العطرية والطبية مثل الخزامة والميرمية والزعتر وهي سريعة النمو لا تحتاج للكثير من الماء والمال ولا تضر بالتربة وفي الوقت نفسه يتم استخلاص زيوتها وعطورها وتسويقها كعلاج ومقويات صحية تساهم في تمويل جهود حماية البيئة في إطار جهود حماية البيئة تتم زراعة هذه النبتة العطرية التي تسمى مالي سلمون فهي لا تحتاج كثيرا من الماء وتحمي التربة وتتم أيضا حماية نسلها من الانقراض عمر خشرم الجزيرة