عـاجـل: وزير الخارجية القطري للجزيرة: ما يجري في ليبيا هو حروب بالوكالة وينبغي احترام الشرعية الدولية

دفعة جديدة من قوات الأمن الموالية للشرعية باليمن

16/10/2016
خطوة جديدة ضمن خطوات متواصلة تقوم بها الحكومة الشرعية اليمنية في سبيل تعزيز الأمن في المحافظات التي تسيطر عليها 500 جندي من القوات الخاصة هم قوام الدفعة الثالثة التي يتم تخريجها في محافظة مأرب باعتبارها رافدا جديدا يعزز من مستوى الأمن في المحافظة الغنية بالنفط والغاز تتمثل الأهمية الاستراتيجية لمحافظة مأرب في احتضانها أهم مشاريع إرادية في البلد وهي المتمثلة في حقول النفط والغاز ومحطة الكهرباء الرئيسية الأمر الذي جعلها هدفا ثمينا لقوات الحوثيين وصالح التي شنت عليها حربا شرسة استمرت أكثر من عامين وانتهت بهزيمتها وانسحابها خارج المحافظة لكن السلطات الحكومية باتت تخشى كثيرا من انتقام الحوثيين وصالح بأساليب وطرق جديدة هناك يعني أعمال بهدف زعزعة الأمن والاستقرار في محافظة مأرب لكن القوات الأمن والجهاز الأمني بشكل عام يقوم بدور ممتاز دور طيب إن شاء الله أي أي عمل من أي نوع تقول السلطات الأمنية في مأرب إنها تمكنت في الأشهر الماضية من الكشف عن عدد من العبوات الناسفة قبل انفجارها كما أحبط أفراد تلك السلطات محاولات لتهريب أسلحة متطورة كانت في طريقها للحوثيين وقوات صالح يتعاظم دور قوات الأمن في مارب بشكل أكبر مع استمرار الحرب مع الحوثيين وقوات صالح في أطراف المحافظة وتقول الأجهزة الأمنية هنا إنها شددت إجراءاتها الاحترازية في النقاط والطرقات خشية حدوث أي اختراق أمني سمير النمري الجزيرة مأرب