مصر بين العنف والعنف المضاد

22/01/2016
مصر بين العنف والعنف المضاد من المسؤول ومن المستفيد ولماذا تفشل الدولة وتتخبط في وقف هجمات تمتد من سيناء لتصل إلى قلب القاهرة والجيزة ومحافظات أخرى تعددت الجهات التي تبنت الانفجار الذي وقع في شقة بمنطقة الهرم في الجيزة ولا يعرف من كانت فعلا وراء العملية تنظيم الدولة ام العقاب الثوري ما هو معروف إن ما لا يقل عن عشرة قتلى سقطوا في التفجير بينهم سبعة من قوات الأمن المصرية والبقية مدنيون في ذات اليوم شهدت مدينة العريش في سيناء المضطربة هجوم استهدفا دورية أمنية سقط قتلى بينهم ضباط تأتي هذه الأحداث بعد أيام فقط من هجوم استهدف فندقا في منطقة الهرم بداية سنة تؤشر على أنها لن تكون أقل عنفا ودموية من سابقتها فقد تصاعدت الهجمات على قوى الأمن والاغتيالات والتفجيرات خلال عام ألفين وخمسة عشر عام شهد تمدد التنظيمات المتشددة وعلى رأسها تنظيم الدولة الإسلامية وتنظيمات بمسميات أخرى لتطول مساحة وزمن العنف والعنف المضاد الذي تعيشه مصر منذ الانقلاب على الرئيس محمد مرسي لم تحقق العمليات العسكرية في شبه جزيرة سيناء النتائج المرجوة التي وعد بها الرئيس السيسي يوم طالب الشعب بتفويضه على عكسه تماما أدى تفجير المنازل والقصف العشوائي أحيانا إلى اجتذاب التنظيمات المتشددة المعروفة منها والمغمورة مزيدا من العناصر الأخطر من ذلك هو توالي الهجمات النوعية التي باتت تستهدف الأجانب وأيضا وتضرب شريان الاقتصاد المصري السياحة إسقاط الطائرة الروسية بعد مغادرتها مطار شرم الشيخ في الصيف الماضي كشفت مدى قوة تنظيم الدولة في المنطقة وضرورة إعادة النظر في استراتيجية مواجهته في يونيو الماضي اغتيل النائب العام هشام بركات في قلب القاهرة في عملية هي الأكبر منذ اغتيال رفعت المحجوب رئيس مجلس الشعب عام ألف وتسعمائة وتسعين وتأكد يوم اغتيال بركات أن العنف تجاوز حدود سيناء أين يكمن الخلل في مواجهة العنف المتنامي ضد أهداف حكومية وعسكرية ورجال قضاء وبعثات دبلوماسية وسياح استنادا مجلة فورن أفيرز الأميركية مكافحة الإرهاب يجب أن تشمل معالجة المشاكل والمظالم الاقتصادية والاجتماعية وإلا فستكون الشعوب والرضا للإرهابيين بخيرة المستدامة سبق لمحللين أن حذر من خطورة الاختفاء القصري والاعتقالات التعسفية وتصفية المعارضين من قبل قوى الأمن مواجهة العنف المتنامي في مصر الأسلوب المتبع حاليا قد تؤدي إلى مزيد من الهجمات التي ستضر أكثر باستقرار وأمن واقتصاد بلد استنزفته الأزمات وما أكثرها