ميركل: تدفق اللاجئين الكبير سيغير ألمانيا إيجابياً

07/09/2015
سريعا تقر الحكومة الألمانية حزمة إجراءات لتدارك التدفق القياسي لآلاف اللاجئين إلى أراضيها فقد وافق الائتلاف الحاكم بزعامة المستشارة أنجيلا ميركل على زيادة مخصصات مساعدة اللاجئين في ميزانية العام القادم بمقدار 3 مليارات يورو إضافة إلى دعم الولايات المحلية بثلاثة مليارات أخرى كما أقرت الحكومة سلسلة من التدابير الأخرى مثل التعجيل بإجراءات منح هؤلاء حق اللجوء وتسهيل بناء ملاجئ تؤويهم وبعد طول دراسة وسعت ألمانيا نطاق ما تسميها بالأوطان الآمنة لتشمل كوسوفو وألبانيا ومونتنيغرو حيث سيرحل طالبو اللجوء القادمون من تلك الدول إلى مواطنهم اجتماع أود أن أشكر كلما ساعدنا لمواجهة هذا الوضع الاستثنائي ما نعيشه سيشغلونها في السنوات القادمة وسيغير بلادنا ونريد أن يكون هذا التغيير إيجابيا ونعتقد أن بوسعنا تحقيق ذلك أما فرنسا التي تجنبت على مدى الأيام الماضية الحديث عن خططها بشأن مواجهة سيول اللاجئين فأعلنت أنها مستعدة لاستقبال أربعة وعشرين ألفا منهم خلال العامين المقبلين وقال الرئيس فرانسوا أولاند إن باريس ستقترح أيضا استضافة مؤتمر دولي لبحث الأزمة تقترح المفوضية الأوروبية توزيعا مائة وعشرين ألف لاجئ جديد على مدى السنتين القادمتين وذلك يعني أن تستقبل فرسنا أربعة وعشرين ألف شخص منهم وذلك ما سنفعله وفي حين تجد دول أوروبية نفسها مجبرة على التعامل إيجابا مع تدفق اللاجئين تشهر دول أخرى مواقف متشددة تحت عناوين مختلفة بينها هواجس عرقية ودينية من ذلك تصريحات رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان المتتابعة بشأن رفضه القاطع منح حق اللجوء على أرض بلاده لأي لاجئ مسلم كذلك يرفض أوربن تعميم موسمى اللاجئين على ما يصلنا حدود أوروبا من الشرق واصفا إياهم بأنهم أناس لا يبحثون عن الأمن بل تجذبهم حياة الرفاهية في ألمانيا ليس إلا من جهته دعا الأمين العام للأمم المتحدة الاتحاد الأوروبي إلى اتخاذ إجراءات سريعة تضمن توزيعا عادلا للاجئين مراد لن يكون تحقيقه يسيرا في ظل تباعد المواقف والرؤى الأوروبية في التعامل الأمثل مع تدفق مستمر لعشرات الآلاف عبر الحدود لا يبدو أنه سيتوقف قريبا