عـاجـل: مراسل الجزيرة: مجلس الوزراء اللبناني يعلن إلغاء جلسة الحكومة التي كانت مقررة اليوم

فرنسا تدفع باتجاه حل سياسي في سوريا

07/09/2015
خطوة فرنسية جديدة في طريق الحرب على تنظيم الدولة هذه المرة ليست في العراق بل في سوريا طلبت من وزير الدفاع بدء بيوم الثلاثاء تنفيذ طلعات استكشافية في الأجواء السورية تسمح لنا بضرب مواقع داعش مع استقلالنا بالقرار والتنفيذ وماذا عن بشار الأسد قلنا مرارا وتكرارا إن الحل لا يمر من خلال إبقاء بشار الأسد على رأس الحكم في سوريا والانتقال السياسي يمر عاجلا أم آجلا عبر رحيله ثم تشكيل حكومة وحدة وطنية موسعة من دون الجماعات الإرهابية طبعا فرنسا إذن توسع عمليات الاستطلاع الجوي من الأجواء العراقية لتشمل الأجواء السورية فباريس ترى أن الأخطار المحدقة بأمنها مصدرها أيضا سورية والأمر ليس عسكريا بحتا بل استخباراتي أيضا حتى اليوم الملف المعلوماتي والاستخباراتي بيد الأمريكيين بشكل خاص لأن لديهم عددا أكبر من الطائرات والطلعات الجوية أمريكا نفذت 3000 طلعة أما فرنسا فلم تنفذ أكثر من 200 فقط فرنسا تريد أن تكون أكثر استقلالية وتريد ان تدافع أيضا عن مصالحها ومصالح أوروبا ولا ننسى أيضا أن لدينا فرنسيين مقاتلين ضربات التحالف ضد تنظيم يراها كثيرون كحاطب ليل وبينما تعتزم فرنسا ضرب التنظيم في سوريا فهي تتحفظ في التصدي عسكريا لنظام حكم الرئيس الأسد لا تريد أي تدخل عسكري ضده وتترك لدول المنطقة مهمة اتخاذ الخطوة التالية أحزاب المعارضة في فرنسا لا ترى أي جدوى من الإجراء العسكري ووزير الدفاع السابق أربي موران من يمين الوسط يرى الضربات الأمريكية منذ عامين بلا نتيجة وأن الحل الوحيد يكمن في قرار من مجلس الأمن لفرض حل سياسي وعسكري مععه طلعات استكشافية فرنسية قد تعقبها ضربات جوية على تنظيم الدولة في سوريا أما بشأن النظام السوري فالأمر يبدو معقدا لاسيما وأن المتحالفين ضد تنظيم الدولة لا يريدون الإصطدام بالمتحالفين مع بشار الأسد عياش دراجي الجزيرة باريس