تنسيق بين قوى الأمن والمقاومة لضبط الأمن بعدن

03/09/2015
تتوالى الأخبار حول الأوضاع الأمنية في عدن عدد من الاغتيالات نفذه مسلحون مجهولون أشعلت المخاوف من تفاقم الأوضاع سريعا صدرت قرارات أبرزها منع قيادة الدراجات النارية وحظر استيرادها على اعتبار أنها الوسيلة مشتركة في عمليات الاغتيال لكن الإجراءات تصطدم بعقبات ليس إن الى الوضع لوضع المقاومة من جهتها تقول إن التنسيق بين الأطراف الضابطة هو الوسيلة المثلى لحل الإشكالات الأمنية مثنية على حقيقة النقص الذي تعانيه القوى الأمنية ا لكن الشارع يرى أن القضية تتجاوز علة النقص والتنسيق فضبط انتشار السلاح ولأولوياته برأي الكثيرين نفق طويل تعيشه عدن حيث تبقى الأوضاع مرهونة بوجود سلطة حقيقية تنفيذ القرارات على الأرض نولان في منطقة رمي التابعة لمديرية المنصورة والتي شهدت عددا من الاغتيالات لقادة من الأمن والمقاومة وهو ما فرض على الجميع بضرورة تفعيل خطة أمنية لضبط الأوضاع داخل محافظة عدنان بوريني الجزيرة عدن