اهتمام إسرائيلي بتحقيق "رفح.. الاتصال مفقود"

28/08/2015
ما تضمنه فيلم الصندوق الأسود كان العنوان الثاني في نشرات الأخبار في الإذاعة الإسرائيلية الخبر اقتصر على القول إن حركة حماس ادعت في فيلم بثته الجزيرة عن خطف الجندي هدار غولدن أما الإتصال مع خلية الخاطفين انقطع في نفس يوم الحادث وأن الجنود الإسرائيليين أخذوا من ميدان الواقعة جثة مقاتل من كتائب القسام ببزة عسكرية إسرائيلية وأن الفلم عرض صورة الجندي الأسير السابق جلعاد شليت مع أحد خاطفيه وأغفلت عن قصد كما يبدو أن أسرى غولدن حيا أو ميتا كان قبل سريان وقف إطلاق النار وكانت هذه الرواية الإعلامية الغالبة التي استخدمتها وسائل الإعلام العبرية خاصة والصحف والمواقع التي اهتمت أيضا ببث تسجيل ترجمة عبرية للفلم الذي أعده الزميل تامر من غزة تحت عنوان رفح الإتصال المفقود يبدو لي أن إسرائيل تدرك جيدا قوة الحرب السيكولوجية التي تمارس من الطرف الثاني ربما هذا يبرر أيضا سياسة إسرائيل التي تفضل إبقاء هذا الموضوع تحت نوع من السرية رسميا ظلت إسرائيل على صمتها بينما نقلت وسائل إعلام عبرية عن ذوي الجندي غولدن نفيهم ما ورد في الفيلم بخصوص مصير أبنائهم حيث كان وزير الدفاع مع الحاخام العسكري قد أبلغهم بأن لدى الجيش ما يؤكد مقتل إبنهم لكنه لم يعثر على جثته كشف النقاب عن خلل في رواية الجيش الإسرائيلي وبياناته الأولى فور المعركة هذه المسألة تضر حقيقة بمصداقية بيانات الجيش الإسرائيلي في نظر الشارع الإسرائيلي نفسه وتؤثر على معنويات الشارع الإسرائيلي ما أضفى مزيدا من الأهمية على ما تضمنه الفيلم هو الضغط المتزايد حول صفقة تبادل جديدة للأسرى بين إسرائيل وحركة حماس وامتناع كتائب القسام عن الإفراج عن أي معلومة عمن لديها من جنود إسرائيليين أحياء كانوا أم قتلى وليد العمري الجزيرة القدس الغربية