تقرير حقوقي: لبنان معتقل كبير للاجئين السوريين

08/07/2015
يعيشون في معتقل كبير هكذا اتى توصيف المؤسسة اللبنانية للديمقراطية وحقوق الإنسان لاوضاع اللاجئين السوريين لقد بات اللاجئون السوريون في معتقل كبير إسمه لبنان حيث تنتزع منهم كافة حقوقهم الأساسية اعتمدت المؤسسة في تقريرها على شكاوى المتضررين وسجلات المحاكم اللبنانية والتقارير الأمنية قرارات حكومية جائرة وعشوائية أدت لانتزاع الحقوق الأساسية من اللاجئين بحسب ما ذكر التقرير بينها حرمانهم من حق العمل وحرية التنقل كما رصد التقرير عددا من الانتهاكات كان أبرزها العنصرية وأرجع التقرير سبب تناميها إلى هجوم مسلحين سوريين على أحد مواقع الجيش في منطقة عرسال الحدودية واختطافهم جنودا لبنانيين في آب أغسطس العام الماضي وتطرق التقرير لانتهاكات الجسدية تعرض لها لاجئون في مختلف المناطق اللبنانية مبديا مخاوفه من تدهور خطير لوضع حقوق الإنسان في لبنان من الناحية القانونية لا يستعين اللاجؤون بالقضاء خوف من التهديد أو بسبب أوضاعهم غير النظامية إضافة إلى سوء الأوضاع الإقتصادية بعد تقليص الأمم المتحدة لمعوناتها اللاجئون الذين تجاوز عددهم مليونا ونصف مليون لاجئ فروا من نيران حرب مستعرة ليجدوا رمضاء اللجوء بانتظارهم