قتلى من الجيش في كمين لتنظيم الدولة بالرمادي

19/07/2015
بخطوات بطيئة تسير عجلة العمليات العسكرية في محافظة الأنبار غرب العراق رغم الإعلان المتكرر من قبل وزارة الدفاع والقادة العسكريين في مناطق غرب الرمادي وجنوبها وبث ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلا مصورا لما قالوا إنه دخول الجيش إلى الحي السكني في منطقة سبعة كيلو غرب الرمادي بينما أكدت مصادر أمنية أن قوة من الجيش وميليشيا الحشد الشعبي تعرضت لكمين نصبه تنظيم الدولة الإسلامية في منطقة الطاش جنوب المدينة أودى بحياة عدد من الجنود كما قتل وأصيب عدد آخر هو قوة التدخل السريع بعد دخول وحداتها حقل ألغام زرعه مقاتلو تنظيم الدولة في منطقة العنكور جنوبا في غضون ذلك شنت مقاتلات التحالف 23 غارة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية على تنظيم الدولة في الرمادي وتلعفر وأفاد بيان من الجيش الأمريكي أن الأهداف التي قصفت تضمنت آليات ونقاط تجمع ومقر قيادة وتحكم تابعة للتنظيم وأنها حددت بناء على معلومات استخباراتية بينما قالت وزارة الدفاع العراقية إن مقاتلاتها أغارت على مواقع لتنظيم الدولة في مناطق عمليات الأنبار ودجلة والجزيرة والبادية وفي الفلوجة دارت مواجهات بين الجيش ومليشيا الحشد الشعبي وتنظيم الدولة ثلاثية جنوب المدينة وغربها قتل وأصيب فيها أكثر من ثلاثين من أفراد الجيش ومليشيات الحشد الشعبي كما قصف تنظيم الدولة الإسلامية مواقع للجيش بينها قاعدة الحبانية الجوية بصواريخ وصفت بأنها شديدة الانفجار