قادة اليورو يواصلون اجتماعاتهم بشأن الأزمة اليونانية

12/07/2015
جاء يملؤه الحذر ويحدوه الأمل رئيس حكومة اليونان الشاب اليساري الذي دوخ شركاءه الأوروبيين في ستة أشهر من أجل بلاده عقدت أكثر من قمة واجتماع لقادة دول منطقة اليورو لعل وعسى تبدأ اليونان رحلة الألف ميل للتخلص من عبء ديون تجاوزت 320 مليار يورو إسعاف اليونان لا يمكن أن يتحقق دون رضاء ألمانيا الدائن الأكبر والخائف الأكبر من أي تراجع في موقف أثينا تقول ميركل إن من القيم الضرورية الثقة والمصداقية وهاتان قيمتان فقدناهم مع أثينا ولا يمكن المضي إلى أي اتفاق دون مقابل تشدد ألماني يقابله لين فرنسي واضح اليونان قامت بمجهودات وهناك إصلاحات ضرورية ولابد أن تبرهن على أنها ستقوم بها بشكل عاجل وعندئذ يمكن لكل أوروبا وخاصة منطقة اليورو أن تقدم مساعدات لها إذن بين فرنسا وألمانيا يقف رئيس الحكومة اليونانية وقد وقع على عاتقه عبء الديون وعليه أن يقدم طمأنات وضمانات وأن يبدد المخاوف فقادة دول اليورو بحث الوثيقة التي ساقها وزراء ماليتهم والتي تلزم أثينا بإصدار قوانين فورية تضع عربة الإصلاح في مسارها الصحيح بشكل حاسم وبمزيد من التقشف كشرط للإستفادة من حزمة المساعدات المالية الثالثة الوضع في اليونان يحتم التوصل إلى حل وسط وكلما عجلنا في ذلك كان الوضع أفضل من أي تأجيل للقرارات اللازمة أزمة اليونان كشفت عن أن أوروبا التي تمكنت من إطلاق عملة موحدة تعجز عن عمل سياسي موحد يتجاوز الخلافات بسهولة أرادت أن تنقذ الإغريق من الغرق فاغرقت هي في خلافاتها هو ذا حال أوروبا التي تريد إنقاذ اليونان قادة دول منطقة اليورو يحاولون رسم خريطة طريق لليونان لكيلا تخرج من منطقة اليورو بعضهم يتمنى رسم خريطة الطريق لرئيس حكومتها ليخرج من السلطة عياش دراجي الجزيرة بروكسل