تشكيل حكومة جديدة في السودان

07/06/2015
بعد أدائه اليمين الدستورية منتصف الأسبوع الماضي رئيسا للبلاد لفترة رئاسية جديدة وأخيرة مدتها خمس سنوات أعلن البشير عن تشكيلة حكومته الجديدة الحكومة التي تم تأجيل إعلانها أكثر من مرة وصفها حزب المؤتمر الوطني الحاكم بأنها حكومة برامج هدفها تحقيق استقرار أمني وسياسي برنامج الأول هو إحقاق السلام والأمن والاستقرار في السودان وما اظن هنالك حزب ولا سوداني يختلف على أمن واستقرار السودان كيف نمضي نحو حوار وطني يفضي لدستور دائم نتفق فيه كيف نحكم السودان في المرحلة جاي ولا يحتاج شخص في السودان إن شاء الله لكي يحمل السلاح ضد الحكومة التشكيلة الحكومية الجديدة والتي احتفظت ببعض الوجوه القديمة ترى فيها أحزاب المعارضة التي قاطعت الانتخابات أنها حكومة مترهلة ولا تمتلك برنامجا واضحا لإحداث تغيير حقيقي على أرض الواقع ذات الحكومة الموجودة فقط تنقولات في الوجوه من هنا وهناك هم ذات اعضاء المؤتمر الوطني ذات اعضاء المكتب القيادي ذات بعض الوزراء من السابقين ذات الذين كانوا يصنعون السياسات منذ أكثر منذ أكثر من 10- 15 سنة في السودان الحكومة الجديدة فقط إعادة لإنتاج ذات الأزمة فقط بوجوه جديدة وولاة الولايات في الحكومة الجديدة والذين قضت التعديلات الدستورية الأخيرة بتعيينهم بدلا من انتخابهم كان أبرزهم الفريق أول الركن عبد الرحيم محمد حسين وزير الدفاع السابق الذي تم تعيينه واليا لولاية الخرطوم ومحمد طاهر إلا واليا لولاية الجزيرة تعيينات يرى فيها مراقبون أنها جاءت بعيدة عن كل التكهنات التي سبقت الإعلان وجاء التغير على المستوى الوجوه وعلى مستوى الوزارات وعلى مستوى الوولاة بشكل كبير يعبر عن طبيعة التحديات وطبيعة البرامج التي ستنفذ في الفترة القادمة فبالتالي لا يمكن تصور بأن تحل هذه المشاكل عبر تغيير وزاري محدود إذا لم تكن إذا لم يتبع ذلك تغيير في المنهج وفي السياسات مهما يكن الجدل حول الحكومة الجديدة إلا أن تحديات جمة ستواجهها أبرزها وضع حد للحرب التي طال أمدها في مناطق النزاع وتحسين الوضع المعيشي للمواطن في ظل الأزمة الاقتصادية الخانقة وإنهاء حالة الانقسام السياسي التي تعيشها البلاد أحمد الرهيد الجزيرة الخرطوم