عودة الرائدة الإيطالية للأرض بعد 200 يوم بالفضاء

11/06/2015
الحياة على متن مركبة فضاء مع انعدام الجاذبية والسباحة بين جدران قمرة ضيقة هي كل ما كانت تعرضه محطات التلفزة نقلا عن وكالات الفضاء الأمريكية والأوروبية لكن رائدة الفضاء سامانتا كريستوفيريتي نقلت المشاهد إلى أروقة لم تتجول فيها عدسات القنوات من قبل كريستوفيريتي عضو في فريق رواد وكالة الفضاء الأوروبية إيسا هي واحدة أيضا من ثلاثة رواد انطلقوا في الثالث والعشرين من تشرين الثاني نوفمبر الماضي من قاعدة في كازاخستان على متن المركبة سيوز في مهمة إلى محطة الفضاء الدولية رائدة الفضاء الإيطالية أرادت أن تطلع الناس العاديين على تفاصيل الحياة التي يعيشها الرواد على متن محطة الفضاء الدولية والطرق المختلفة في ممارسة الرياضة والاعتناء بالنظافة الشخصية وتناول الطعام هنا على متن المحطة الدولية نتناول غالبا المأكولات المجحفة وأنواعا مختلفة من المكسرات استعراض المفاهيم العلمية عن الجاذبية والأرض والفضاء باستخدام نماذج بيانية كانت جزءا من برنامج حرصت الرائدة كريستوفيريتي على تقديمه في عدة مقابلات مباشرة أجرتها مع قنوات تلفزيونية كريستوفيريتي تعود إلى الأرض اليوم بعد أن أمضت مائتي يوم في الفضاء الخارجي في مهمة للبحث العلمي شاركت خلالها إلى جانب زميليها في إجراء 50 تجربة تطبيقية في مجالات الطب والعلوم والهندسة