رحيل صاحب موسيقى السعادة جيمس لاست

11/06/2015
جيمس لاس رحل عن ستة وثمانين عاما قائد الأوركسترا والمؤلف الموسيقي الألماني الأصل الذي لمع نجمه منذ ستينات القرن الماضي اشتهر لاست بإعادة توزيع أغاني البوب والموسيقى الكلاسيكية وألحان الجاز بأسلوب سلس جعلها سهلة السماع وفي متناول جميع الأذواق إضافة إلى ما تنشره من البهجة ووصفت موسيقاه بمصطلح الموسيقى السعيدة مع بدايته في دراسة الموسيقى في العاشرة إمتنعت مدرسته عن إكمال تعليمه إذ اعتبرته عديم الموهبة لكن لاست أكمل شغفه بالموسيقى ولم يتوقف ومع بلوغ العشرين بدأ نجمه يلمع كعازف وأصبح قائد فرقة موسيقية في جعبة جيمس لاست الفنية حوالي مائتي ألبوم موسيقي وباع أكثر من 200 مليون نسخة من أعماله كما الف لاست اغاني لعدد من مشاهير الغناء مثل ألفيس بريسلي والحن موسيقى لأفلام سينمائية ومسلسلات تلفزيونية رحل جيمس لاست لكن مسيقاه باقية نستمع إليها كل يوم دون أن ننتبه في المطاعم والفنادق والأماكن العامة هذا عدا الإذاعات والقنوات التلفزيونية موسيقى تخفف من أعباء الحياة والسعي اليومي وتلفت انتباهنا إلى فسحات من السعادة