عـاجـل: تركيا تعلن حظرا للتجوال في 31 محافظة اعتبارا من منتصف هذه الليلة وحتى منتصف ليلة الأحد المقبل

إعداد سجلات خاصة بالتلاميذ المسلمين

07/05/2015
لأن اسمه محمد فهذا التلميذ مدرج في سجل خاص في مدينة بزي جنوب فرنسا فعمدة المدينة روبير مينار الذي يحظى بدعم اليمين المتطرف قرر أن يضع لوائح خاصة بأسماء التلاميذ المسلمين في مدارس مدينته وقد حذر بناء على ذلك من أن نسبتهم تقارب الثلثين اثارت تصريحات مينار ضجة كبيرة فتراجع عنها لكنه لم ينفي الحاجة إلى مثل هذا الإحصاء الذي يميز بين التلاميذ بحسب دينهم نعم في مدينتنا هناك عدد كبير من المهاجرين اليوم هناك مشكلة في المدارس نعم أقول وأكرر يجب القيام باحصاءات إثنية وأعتقد أن اليسار يمارس النفاق والطبقة السياسية تسخر من العالم وتمارس النفاق أثارت فعلة مينار غضبا ليس فقط في صفوف المسلمين ولكن أيضا في أوساط الطبقة السياسية الفرنسية رئيس الحكومة مانويل فالز أدان الفعل ووصفه بالعار ورئيس الجمهورية الذي كان يتواجد في زيارة للخليج دعا إلى عدم التسامح مع مثل هذه الأفعال هذا مخالف لكل قيم الجمهورية وعلاوة على المحكمة التي ستقول قولها إنه من المهم أن تؤكد الحكومة على أن هذا الأمر ليس من قيم الجمهورية وبالتالي لن يتم التسامح مع الأمر لم تبقى القضية حبيسة سجالات السياسيين دخل القضاء على الخط واستمعت الشرطة إلى روبير مينار فالقانون يمنع القيام بإحصاءات على أساس إثني أو عرقي أو ديني وفي حال إثبات التهمة على مينار فإنه سيواجه عقوبة بالسجن تمتد إلى خمس سنوات وغرامة تصل إلى 300 ألف يورو في هذه القضية أن المتهم ليس شخصا آخر غير روبير مينار الذي كان أحد مؤسسي منظمة مراسلون بلا حدود ومدافعا سابقا عن الحريات قبل أن يرتمي في أحضان اليمين المتطرف بل ويصبح احد غلاته