النظام السوري يمطر مناطق في حلب بالبراميل المتفجرة

13/04/2015
ثلاثة أيام متتالية وصفارات الإنذار هذه لا تزال تدوي في مدينة حلب منذرة الأهالي بخطر غارات طيران النظام وبراميله المتفجرة على المدينة هنا في حي الشعار في شرق مدينة ألقى الطيران المروحي برميلا متفجرا على الدوار الرئيسي في الحي مما أدى لاحتراق عدة سيارات بمن كان فيها وألحق دمارا كبيرا في البنية التحتية للحي وتقول فرق الدفاع المدني التي سارعت إلى مكان القصف إن عدة أشخاص قتلوا بينما أصيب آخرون غصت المستشفيات الميدانية بالجرحى في ظل معاناتها هي الأخرى نتيجة نقص الكوادر والمواد الطبية إصابات كلها مدنية ما في أي عسكري بيناتهم في منهم أطفال في نساء لساتهم تحت الأنقاض الي وصلنا حوالي عشرة الباقي تحت الأنقاض لا نعرف عددهم أما في حي بستان القصر فقد كانت الفاجعة أكبر حيث تحول برميل متفجر القته طائرة مروحية على مبنى سكني إلى كومة ركام كبيرة وتحت كومة ركام هذه قتلت عائلة كاملة مؤلفة من ستة أشخاص بينما لا تزال فتاة وأمها تحت أنقاض منزلهما الذي انهال فوقهما هيك حسون إحنا ولاد بلد على اساس راعينا خيو شبابنا أبطال الجيش الحر وبضربوا مناطق النظام بس إحنا مافي دم بدم لا نحن مسلمين بنراعي لأن أخوتنا نساءنا وأطفالنا لكن أنت فتيت بس مافتيت ضد المساجد جامع سكر الاثري القديم مو حرام عليك ألحق القصف أضرارا جسيمة ودمارا واسعا بالمباني السكنية والمحال التجارية المجاورة بينما كان لجامع سكر الضارب في القدم نصيب كبير من الدمار والخراب عمر حلبي الجزيرة من حي بستان القصر بحلب