رفع درجات التنسيق بين قوات الجيش والأمن بتونس

19/03/2015
خطوات استثنائية جديدة على الصعيد السياسي عقبة الهجوم الإرهابي على متحف باردو فلأول مرة في تونس ينعقد مجلس طارئ مشترك يجمع قيادات المجلس الأعلى للجيوش بمجلس قوات الأمن وقد خرج المجلس بجملة من القرارات أهمها تأمين المدن الكبرى من طرف الجيش والانطلاق في اجراءات وقائية واسعة ومشددة على كامل التراب التونسي العملية هذه عملية تفتيش مشددة على كامل تراب الجمهورية زلمة لازم المواطنين يتعاملوا مع العملية هذه بكل أريحية لأنها في مصلحتهم هم ومصلحة البلاد ككل لم يكن مشهد تشييع الجنائز الفصل الأخير في قصة التونسيين مع الإرهاب فقد توجه مواطنون وسياسيون إضافة إلى ممثلين لمنظمات مدنية إلى مبنى متحف باردو هاتفين بشعارات تؤكد أن محاربة الإرهاب ليست حكرا على الأمنيين فحسب وإنما هي مسؤولية مشتركة بين الدولة والمواطن ومن مكان الهجوم الإرهابي الذي مازالت آثاره شاهدة على تفاصيل يوم صعب في تاريخ تونس خرجت وزيرة الثقافة لتؤكد أن النشاط الثقافي والسياحي لن يتأثر بعد الهجوم على متحف باردو متحف باردو سيفتح أبوابه للزوار بصفة طبيعية منذ بداية الأسبوع إذن هو بصفة عامة لا يفتح يوم الإثنين ولكن سنسعى إلى ذلك أو إن لم نتمكن إلى ذلك فسيفتح يوم الثلاثاء يضع الهجوم الذي استهدف متحف باردو في قلب العاصمة تونس النموذج التونسي الذي لطالما وصف بأنه الأنجح في المنطقة العربية أمام اختبار هام خصوصا فيما يتعلق بقدرته على مواجهة الإرهاب ميساء الفطناسي الجزيرة تونس