مباحثات في جنيف حول البرنامج النووي لطهران

22/02/2015
مهلتان اخلفتا ومهلتان قادمتان الأولى نهاية مارس المقبل للتوصل إلى اتفاق مبدئي والأخرى نهاية يونيو ألفين وخمسة عشر لإبرام اتفاق نهائي على كل في جنيف جولة محادثات جديدة بين إيران من جهة والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن ومعها ألمانيا من جهة أخرى وإن كانت المباحثات تجري فعليا منذ شهور بين طهران وواشنطن الآن مرحلة التفاصيل ما عدد أجهزة الطرد المركزي المسموح بها لإيران ما الكميات المخصبة من اليورانيوم التي يحق لإيران الاحتفاظ بها إضافة إلى مجالات البحث والتطوير التي يجوز لطهران خوضها ومستقبل مفاعل للماء الثقيل قادر نظريا على إنتاج كميات من البلوتونيوم ومع ذلك فإن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قال منذ أيام إن عدم التوصل إلى اتفاق ليس نهاية العالم والتمديد ليس في مصلحة أي طرف بينما هدد نظيره الأميركي جون كيري بالانسحاب من المحادثات إن لم يتم التوصل إلى اتفاق ولوح الرئيس الأميركي باراك أوباما بعدم قدرته على إمساك الكونغرس في بلاده عن فرض مزيد من العقوبات على إيران لكن أهم شيء بعد الاتفاق في حد ذاتها تبدو قدرة على تسويقه لاسيما داخل إيران التي قبلت بأن تخفيف مخزون المواد الانشطارية لديها من 20 في المائة من اليورانيوم المخصب إلى خمسة بالمائة فقط