إسرائيل تفرج عن الطفلة ملاك الخطيب

13/02/2015
ساعات من الانتظار عند أحد الحواجز على مدخل مدينة طولكرم مع ذلك لم تكترث هذه الام البرد أو المطر وقد أوشكت خمسة وأربعون يوما من المعاناة على الانتهاء أخيرا تفرج إسرائيل عنها تطل ملاك ذات الأربعة عشر ربيعا وتتنفس الحرية من جديد عادت إلى حضن عائلاتها من الصعب عليها أن تستمر أنها تحولت بين ليلة وضحاها إلى بطلة تستقبلها شخصيات سياسية وتعزف في استقبالها الالحان لكن شيئا لم يمح من ذاكرتها وهي الأيام الصعبة التي عشتها في سجون الاحتلال حسين وبوسطات عام أعملهم مش بمعنى أنني بسمعة جيدة تسندين فمن الصعب سعادته الغامرة زميلاتها في مدرسة أما الأكثر سعادة فقد كانت وليدة ها دولي مدرسة والتفاهمات مع علماء حفريات تحت مظلة هذا اللي حصل عليها اعتقال القاصرين تحول إلى منهج إسرائيلية إذ يقول نادي الأسير إن أكثر من مائتين وعشرة قاصرين فلسطينيين معتقلون لدى سلطات الاحتلال هي ظاهرة غير قانونية من حيث لاعتقال من حيث الاستجواب أه أيضا مكان الاعتقال كلها إجراء خفض جديد تسج ل أه تجاه حكومة الاحتلال في عمر ملاك ينشغل الأطفال في البحث عن ساحات للفرح لكن هذه الطفلة تحولت إلى رمز آخر يعري بشاعة احتلال يجد في كل ما هو فلسطينية تهديدا لأمنية حتى لو كانت طفلة في الرابعة عشرة بل وأصغر شيرين أبو عاقلة الجزيرة من قرية بيتينا شرقي رام الله