الصين ترفع درجة التأهب لمواجهة الضباب الدخاني

10/12/2015
لأول مرة في تاريخ بيجين ترفع السلطات الصينية درجة الإنذار من تلوث الهواء لثلاثة أيام ما يعني أن الأمر جلل معاناة شديدة عاشها سكان بيجين خلال الأعوام الأخيرة آلاف قضوا بسبب أمراض ذات الصلة بتلوث الهواء كسرطان الرئة آخرون اتخذوا إجراءات وقائية خرجت بعد الظهر كي امشي قليلا في الشارع وبعد ذهابي إلى العمل لاحظت احمرارا في الواجهة اعتقدت في البداية أني أصيبت بالحمى واستمر ذلك الشعور واشتريت كمامة لتجنب الهواء الملوث وسعيا من الحكومة لتخفيف تأثيرات موجة الضباب الدخاني صدرت التعليمات بتعطيل المدارس الابتدائية ورياض الأطفال كما حثت كبار السن وهم الأكثر عرضة للمعاناة على عدم النزول إلى الشوارع أما المركبات فقد أعيدت جدولة سيرها في الشوارع حسب الأرقام الفردية والزوجية لتخفيف أدخنتها في الجو لكن تساؤلات ظهرت بشأن قيام السلطات برفع درجة التأهب لهذا الحد وزارة البيئة حثت حكومة مدينة بيجي على اتخاذ إجراءات لمواجهة التلوث الذي يجتاح العاصمة هذا الأسبوع وحقيقة قامت بوضع خطة طوارئ عاجلة أعتقد أن الضغوط التي تمارس على هذه الحكومة تتم من أعلى المستويات تزداد شدة موجات الضباب الدخاني في بيجين وبعض الأقاليم الشمالية عادة أن مع بداية فصل الشتاء من كل عام وذلك بسبب الانبعاثات الناجمة عن تشغيل محطات الطاقة العاملة بالفحم لسد حاجة المواطنين للتدفئة في فصل البرد القارس تواجه مناطق الشمال في الصين مشاكل بيئية كونها معقل الكثير من الصراعات وبينما تحاول سينخفض درجات الضباب الدخاني في عدة مدن منذ سنوات غير أنها وبرأيي بعض الخبراء فشلت وذلك بسبب اعتمادها على الفحم بدرجة كبيرة ناصر عبد الحق الجزيرة