قتلى وجرحى من مليشيات الحوثي وقوات صالح في تعز

06/11/2015
تستنزف محافظة تعز بشريا واقتصاديا من خلال سياسة ممنهجة كما يقول سكانها تتبعها مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع بحق مدينتهم حيث تنهال قذائف مدافع الحوثيين وقوات صالح عشوائيا على أحيائها مخلفة ضحايا من المدنيين أربعة قتلى بينهم امرأتان وطفل وثمانية مصابين راح ضحية قصف شنته قوات تابعة لمليشيا الحوثي تتمركز في منطقة جبل السلال استهدفت منطقة أدمغة في المدينة مناطق أخرى في تعز كانت مسرحا لمواجهات شرسة بين المقاومة الشعبية وميليشيا الحوثي فقد شهدت مناطق الضباب والأربعين وكلابه وتعبئة وواد بحي ومحيط القصر الجمهوري والأمن المركزي إشتباكات بين الطرفين في وقت شنت فيه مقاتلات التحالف غارات على مواقع الحوثيين وقوات صالح وألحقت بها خسائر فادحة في الأرواح كما قتل عدد من مقاتلي المقاومة والجيش الوطني وأصيب آخرون في المواجهات في خضم هذه التطورات ما تزال تعز ترزح منذ أشهر تحت حصار خانق من قبل مليشيا الحوثي وقوات صالح فاقم معاناة المدنيين بينما تعاني المستشفيات من نقص حاد في الأدوية والمستلزمات الطبية فضلا عن تعرضها المستمر لقذائف الحوثيين ورصاص أسلحتهم الأمر الذي دعا الحكومة اليمنية إلى توجيه رسالة إلى الأمم المتحدة اعتبرت فيها عمليات الحوثيين الممنهجة التي تستهدف المدنيين في تعز جرائم ضد الإنسانية