سوق العقارات والاستثمار بالكويت

25/11/2015
في الكويت حاليا ما يقارب ثلاثة عشر ألف عقار وأكثر من 400 مشروع عقاري جديد تنهض بها البلاد سنويا الأمر الذي يؤكد بحسب خبراء في الشؤون العقارية تماسك قطاع لا يزال يمثل فرصة للاستثمار ويشكل المصدر الثاني للدخل في البلاد سوق العقار في الكويت سوق مستقرة تماما وينشط عادة في الربع الأخير من كل عام وبداية الربع الأول من كل سنة تقريبا حجم التداولات في شهر نوفمبر عادة ما يتجاوز الخمسة وسبعين مليون دولار وكذلك شهر ديسمبر يكون مماثلة عادة بالخمسة وسبعين ويستمر كذلك البداية الربع الأول من السنة كل سنة تقريبا بات هذا النمو جليا في هذا التجمع العقارية المالية الاستثمارية الدولي بمشاركة 43 شركة محلية وعالمية وعرضت مائتين وخمسين مشروعا بقيمة عشرة مليارات دولار لخلق فرص استثمارية غالبيتها خارج الكويت معروف أن السوق الكويتي إنه منتعش دائما في العقار وشراء العقارات أن كان خارج الكويت وداخل الكويت في اللداخل المعرض بمثل في حدود ثلاثين في المائة من المشاريع الداخلية داخل الكويت وسبعين في المائة خارج للكويت طبعا دول الخليج ودول أوروبا الغربية وأوروبا الشرقية خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي تم في الكويت تداول أكثر من أربعة آلاف وستمائة عقار ما يكشف زيادة طلب المستثمرين في هذه السوق يستبعد خبراء تأثير انخفاض أسعار النفط على القطاع العقاري في الكويت على الأقل في الوقت الراهن فلا تزال أساسيات القطاع قوية إن من حيث الإنفاق الحكومي المستمر أو النمو عمليات التأثير لاسيما في القطاع السكني مع بلوغ عدد السكان أربعة ملايين وربع مليون نسمة