تشكيل غرفة عمليات مشتركة في محافظة تعز

29/10/2015
مزيد من الخسائر الفادحة تتكبدها مليشيا الحوثي وصالح على أيدي المقاومة الشعبية والجيش الوطني الكلام هنا لرئيس المجلس العسكري مؤكدا أن غرفة عمليات مشتركة شكلت في محافظة تعز لتضافر الجهود كما أن لها دورا في التنسيق مع مثيلاتها في كل من مأرب وعدن ومركز قيادة التحالف اطواق أحكمت المقاومة الشعبية الخناق فيها على الحوثيين منطقة الأمن العسكري تشهد مواجهات تكاد لا تتوقف ولا يختلف الوضع في محيط القصر الجمهوري فلا يكاد ينقطع الصوت الاشتباكات فيما تحاول المقاومة الاقتراب من خطوط التماس مع الحوثيين بشكل أكبر رغم الحديث عن تأخر الحسم في معركة تعز فإن مؤشرات كثيرة تدل على أن التحالف ووضع المعركة في مقدمة أولوياته إذ إن غطاء جويا موسعا يسند المقاومة والجيش الوطني طائرات التحالف شنت غارات على مواقع تتحصن بها مليشيا الحوثي وصالح ما أدى لسقوط عشرات بين قتيل وجريح فيما يبدو وكأن المقاومة ماضية وفق خطة مدروسة لتوسيع نقاط نفوذها في المدينة تحاول جاهدة فرض هيمنتها الأمنية على المناطق المسيطرة عليها وسط المدينة شهد انتشارا مكثفا وحواجز للمقاومة والجيش الوطني من أجل حماية المنطقة من أي اختراق حوثي في غمرة كل هذه المجريات المتسارعة تطفو على السطح ووعود من المقاومة والجيش بأن الفترة القادمة ستشهد تقدما تفتح معه أبواب الدعم الإغاثي للمدينة التي بات الجوع والفقر والموت أبرز سماتها