الطيران الروسي يكثف غاراته على حلب

28/10/2015
تصدرت حلب بنك أهداف الطائرات الروسية خلال الساعات الماضية وذلك من حيث عدد القتلى في صفوف المدنيين ومن حيث عدد الغارات التي طالت مناطق المعارضة وتنظيم الدولة الإسلامية فقد قتل ما لا يقل عن خمسة وعشرين مدنيا وجرح العشرات وذلك خلال قصف نفذته طائرات روسية على مناطق حيان وحريتان وقبر الإنجليزي في الريف الشمالي ولكن أيضا على إيكاردا والمفوضية وخان طومان وخلصة بانتقالنا إلى ريف حلب الغربي فقد شن الطيران الحربي الروسي غارات مكثفة لكن هذه الغارات استهدفت دارة عزه وخان العسل ولكن استضافة أيضا مطار النيرب العسكري في مدينة حلب وحينما ننتقل جنوب شرقي حلب وعلى امتداد طريق خناصر إريترية فقد شن الطيران الروسي وفق وكالة أعباق قد تابعة لتنظيم الدولة شن أكثر من تسعين غارة على مواقع التنظيم وذلك خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية وفي ريف حماة في ريف حماة فقد قتل ما لا يقل عن عشرة أشخاص وجرح آخرون وذلك إثر قصف شنته طائرة روسية على مدينة اللطامنة بريف حماة الشمالي وفي ريف دمشق سقط مدنيون قتلى وذلك بعد غارات للطيران الروسي على الغوطة الشرقية بريف العاصمة دمشق وتسبب القصف بدمار كبير في ممتلكات والغوطة الشرقية تتعرض لليوم الثاني على التوالي لقصف من الطيران الروسي ونختم بحديث عن ريف حمص الشمالي وتحديدا مدن وبلدات تلبيسة والغنطو وغرناطة حيث أشارت الأخبار إلى مقتل عدد من المدنيين وإصابة آخرين بجراح خلال قصف نفذته طائرات روسية بالانتقال إلى هذه المعطيات وبحسب الائتلاف الوطني السوري المعارض فإلى غاية السادس والعشرين من الشهر الجاري تسببت الغارات الروسية في مقتل أكثر من 1500 مدني بينهم نساء وأطفال وتدمير اثني عشر مشفى ومركزا طبيا إضافة إلى العديد من المنشآت