الجيش المصري يغلق مداخل ميدان التحرير بالأسلاك

24/01/2015
مصر تتأهب حراك متسارع على الأرض بدأ مبكرا استعداد لإحياء الذكرى الرابعة لثورة الخامس والعشرين من يناير يشاء القدر أن لا تحل الذكرى دون أن تسال دماء جديدة على مشارف ميدان التحرير تقتل قوات الشرطة فتاة كانت تشارك ضمن مسيرة شبابية متجهة إلى الميدان لوضع إكليل من الزهور على النصب التذكاري لضحايا ثورة يناير على أعتاب تحرير أيضا منعت قوات الأمن أسر شهداء ومصابي الثورة من دخول الميدان لإحياء الذكرى والمطالبة بالقصاص فأقام الأهالي تجمعا قبل أن يفض سريعا وقبل أيام تصدت قوات الشرطة بالرصاص والخرطوش مظاهرات مفاجئة وصلت إلى ميدان طلعت حرب القريب من ميدان التحرير كما اعتقل على مدار اليومين الأخيرين أكثر من 220 بينهم 20 فتاة تكثف قوات الأمن حاليا من تواجدها في الميدان وتتمركز الآليات العسكرية في محيطه ومداخل الشوارع المؤدية إليه تحسبا لمحاولات أخرى من الناشطين لدخوله مؤسسات وهيئات حكومية عدة أعلنت حالة التأهب القصوى رفع درجة الاستعداد منها الهيئة القومية لسكك حديد مصر التي قررت إيقاف 11 خطا عن التشغيل مؤقتا لدواع أمنية على حد قولها كل هذا وأكثر بعكس حالة القلق التي تنتاب أجهزة الدولة كما يحمل رسالة إعلامية وسياسية بان الذراع الأمني مستعدة ولن تتسامح في مواجهة المتظاهرين