إسلام أباد بعد اعلان حالة الطوارء

08/11/2007