منح جمهور الجزيرة في تصويت برنامج "سباق الأخبار" بتاريخ (2019/6/29) لقب "شخصية الأسبوع" للاعب المصري السابق محمد أبو تريكة، بينما حصل استمرار التوتر الأميركي الإيراني بمنطقة الخليج على لقب "حدث الأسبوع".

شخصية الأسبوع
حصل اللاعب المصري السابق محمد أبو تريكة على لقب "شخصية الأسبوع" بعد أن صوت له 63% من المشاركين، وكانت الجماهير قد هتفت باسمه في المباراة الافتتاحية لبطولة كأس الأمم الأفريقية التي تستضيفها مصر وبحضور الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، لكن الإعلام المصري شن هجوما عنيفا على أبو تريكة بسبب تغريدة ترحم فيها على الرئيس الراحل محمد مرسي.

وجاء في المركز الثاني رئيس بلدية إسطنبول أكرم إمام أوغلو الفائز برئاسة بلدية إسطنبول الكبرى في مواجهة مرشح الحزب الحاكم في تركيا حزب العدالة والتنمية بن علي يلدرم. وحل في المركز الثالث رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد بعد تعرضه للمحاولة الانقلابية التي شهدها إقليم أمهرا أحد أهم أقاليم البلاد.

وتعليقا على حصول النجم المصري السابق محمد أبو تريكة على لقب شخصية الأسبوع قال المحامي والمحلل السياسي محمود إبراهيم إن قرب أبو تريكة من الجماهير هو بسبب لعبه النظيف أثناء لعبه مع المنتخب، لكنه في الوقت ذاته كان يخالف القانون ويمول جماعة إرهابية، وقام بإنشاء شركة مخالفة للقانون، وهذه أسباب ملاحقة النظام له، وفق قوله.

بالمقابل، قال عضو ائتلاف الثورة المصرية سابقا ياسر الهواري إن الحب الجارف لأبو تريكة تجاوز شهرته أثناء لعبه كرة القدم، بل وصل إلى قلوب الناس بأخلاقه العالية، وأسباب الهجوم عليه يعود إلى أن أبو تريكة رفض الوقوف إلى جانب النظام الحالي، ورفض ممارسات النظام التي اعتبرها ظالمة.

حدث الأسبوع
وفي تصويت الحدث الأبرز، حصل استمرار التوتر الأميركي الإيراني بمنطقة الخليج على لقب "حدث الأسبوع" بحصوله على 39% من أصوات المشاركين.

وجاء بالمركز الثاني عرض تقرير المقررة الأممية أنييس كالامار حول اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي على مجلس حقوق الإنسان بحصوله على 35% من أصوات المشاركين.

وحل بالمركز الثالث سيطرة قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية على مدينة غريان جنوب العاصمة طرابلس بحصولها على 26% من أصوات المشاركين.

وحول استمرار التوتر في الخليج، قال الأكاديمي والباحث السياسي العماني الدكتور عبد الله باعبود إن المنطقة تفادت شبح الحرب جزئيا، لكنها تمر بفترة عصيبة بسبب الوجود العسكري وتبادل لغة الوعيد والتصعيد بين أميركا وإيران، وأضاف أن العقوبات الأميركية بدأت الضغط على الاقتصاد الإيراني ولا يعرف مدى تحمل إيران لهذه العقوبات.