من برنامج: سباق الأخبار

الشهيد فادي القنبر شخصية الأسبوع و"اللوبي" حدثه الأبرز

اختار جمهور الجزيرة في برنامج “سباق الأخبار” الشهيد فادي القنبر منفذ عملية دعس جنود إسرائيليين في القدس شخصية الأسبوع، بينما اعتبر استقصائي الجزيرة “اللوبي” حدث الأسبوع الأبرز.

فقد صوتت الأغلبية العظمى من مشاهدي الجزيرة للشهيد القنبر، إذ نال 77%، وحلت ثانية ميريل ستريب نجمة هوليوود بـ 13%.

وحل ثالثا الرئيس الإيراني الأسبق الراحل هاشمي رفسنجاني وحصل على 8%، وأخيرا الأمين العام الجديد للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، وحصل على 2% من أصوات جمهور الجزيرة. 

حدث الأسبوع
وفي فقرة حدث الأسبوع الأكثر أهمية جاء استقصائي الجزيرة "اللوبي" الذي أطاح مع عرضه بدبلوماسي إسرائيلي كبير في سفارة تل أبيب في لندن وحصل على 75%.

وحلت ثانية زيارة رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم إلى بغداد ونالت 18% من الأصوات.

وأخيرا جاءت اجتماعات المجلس الوطني الفلسطيني في بيروت، وحصلت على 7% من أصوات المشاهدين.

الصورة أولا
فقرة الصورة أولا استعرضت موقفا نادر الحدوث، ولا سيما في الدول المتقدمة.. رئيس منتخب يسكت صحفيا بطريقة لا تخلو من فظاظة بعد أن هاجم مؤسسته ووصفها بأنها منظمة فظيعة تزور الأخبار.

الرئيس هو الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب، والصحفي هو جيم أكوستا مراسل "سي أن أن"، أما السبب فهو غضب ترمب من بث المحطة تقريرا عن امتلاك ناشطين روس معلومات شخصية عنه تسمح بابتزازه.  

يوتيوب
فقرة يوتيوب اختارت مقطعا من موقع رصد لاقى رواجا كبيرا لدى رواد مواقع التواصل الاجتماعي، إذ بلغ عدد مشاهداته نحو سبعمئة ألف في يومين.

يحاكي المقطع بشكل ساخر عملية الاختراق التي قامت بها حركة حماس لعشرات الهواتف الخاصة بأفراد وضباط في الجيش الإسرائيلي.

ذاكرة الأسبوع
في مثل هذا اليوم قبل ست سنوات هرب الرئيس التونسي زين العابدين بن علي من بلاده بعد سيل عارم من المظاهرات التي اجتاحت البلاد.

وفي مثل هذا اليوم الـ14 من يناير/كانون الثاني نزل إلى شارع الحبيب بورقيبة وسط تونس العاصمة المحامي عبد الناصر لعويني مرددا كلمات شكلت مرافعة ارتجالية لحال تونس وأهلها.

وبعد ست سنوات لا تزال عبارات لعويني تحرك الوجدان لرمزيتها ولتعبيرها الصادق عن سحر تلك اللحظة التي تنتصر فيها إرادة الشعب على الحاكم المستبد.