شبكات

المنصات تتفاعل مع إرسال كوريا الشمالية "بالونات قمامة" لجارتها الجنوبية

عاد التوتر بين كوريا الشمالية وجارتها الجنوبية ليكون حديث منصات التواصل الاجتماعي بعد إطلاق الأولى على الأخيرة أكثر من 260 بالونا طائرا محملا بأطنان من القاذورات وفضلات الحيوانات.

وجاءت هذه الخطوة تنفيذا لتهديد أطلقه كيم كانغ إيل نائب وزير الدفاع الكوري الشمالي قبل أيام، عندما توعد بأنهم سيسقطون أكواما من القمامة على كوريا الجنوبية، في خطوة بدت ردا على المنشورات المناهضة لبيونغ يانغ.

بدورها عثرت سلطات كوريا الجنوبية على البالونات في 8 مقاطعات من أصل تسع، ويجري حاليا تحليلها لمعرفة محتوياتها ومدى خطورتها.

كما حذر الجيش الكوري الجنوبي المواطنين من لمس البالونات ومحتوياتها لخطورتها، وضرورة إبلاغ السلطات الأمنية فورا عند رؤية أي جسم مجهول.

وأرسلت الحكومة رسائل إلى هواتف سكان شمال العاصمة سول والمناطق الحدودية، تحذرهم من الخروج من المنزل إلى حين انتشال البالونات ومحتوياتها.

ماذا قالوا؟

وحظيت "الهدية الكورية الشمالية" بتفاعل واسع على الشبكات الافتراضية، رصد بعضها برنامج "شبكات" في حلقته بتاريخ (2024/5/30).

وفي هذا السياق، يقول شاهر يونس "في الحروب كل يستخدم سلاحه. الجنوبيون يستخدمون المنشورات لظنهم أنها فعالة. والشماليون كذلك.. كل إناء بما فيه ينضح".

واستهجن محمد الكردي ممارسات بيونغ يانغ ضد جارتها، وقال بهذا الصدد "لو بيعملوا مسابقة لأكثر جار سيئ، بتوقع إنو كوريا الشمالية رح تحصل على الميدالية الذهبية بعد موضوع بالونات النفايات".

وتطرقت دعاء هادي إلى شخصية زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون وأفعاله غير المتوقعة التي دأب عليها، بقولها "لسان حال كيم: صواريخ إيه ونووي إيه.. إحنا نعمل حرب قمامة ونجر خناقهم (نفتعل مشكلة) ولو جدعان يردوا. دا حال لما تكون فاضي وحاسس بملل وبتفتش على مشاكل بأي طريقة. النووي مقوي قلبه".

لكن شيماء محمد رأت أن الخطوة تعكس مدى قوة موقف بيونغ يانغ، وقالت معلقة "ردة فعل فكاهية غير متوقعة من رئيس كوريا الشمالية توضح أنه في مركز قوة على الرغم من أن المنشورات المناهضة لحكومته فأرسل إليهم بهدية وكأنه يقول هذه بضاعتكم ردت إليكم".

أما روان العزام فقد حذرت من خطورة "الهدية الكورية الشمالية" وقالت "هذه البالونات وما تحتويه من قاذورات مليئة بالأمراض، عبارة عن قنابل موقوتة، وإن لم تكن قنابل نووية بالمعنى الحرفي لكنها بالتأكيد ستفاقم الأزمة وتحدث انفجارا على المدى البعيد بين البلدين وحلفائهما".

تصريحات سياسية

سياسيا، وصف المتحدث باسم الخارجية الكورية الجنوبية ليم سو سوك في مؤتمر صحفي "إرسال نظام كوريا الشمالية القمامة بطريقة همجية على أنها حرية تعبير مغالطة كبيرة".

وأضاف قائلا "يجب التوقف فورا عن ممارسة هذه التصرفات التي تلحق الضرر بشعبنا" مشيرا إلى أن الحكومة ستراقب الوضع لاتخاذ الإجراءات اللازمة ردا على ذلك.

من جانبها، ردت يو جونغ شقيقة زعيم كوريا الشمالية على تصريحات كوريا الجنوبية قائلة "فعلنا بعض الأشياء التي يفعلونها دائما، لكنني لا أعرف لماذا يُعقِّدون الأمر وكأنهم تعرضوا لوابل من النيران".

تجدر الإشارة إلى أنه منذ اندلاع الحرب الكورية في خمسينيات القرن الماضي، استخدمت الكوريتان البالونات الضخمة الطائرة في حملات الدعاية المناهضة لنظام البلد الآخر، ولا تزال "حرب البالونات" مستمرة رغم توقفها على فترات زمنية متقطعة.