من برنامج: تحت المجهر

بين الرمضاء والنار.. مأساة اللاجئين الإرتيريين بالسودان

“منذ ثلاثين سنة وشعبنا يباع ويموت، ولا أحد يسأل عنا.. نقول فقط الله معنا”. هذه صرخة أطلقها أحد اللاجئين الإرتيريين بمعسكرات اللجوء بشرق السودان لحلقة 20/8/2014 من برنامج “تحت المجهر”.

حول هذه القصة

اعتصم عشرات من اللاجئين الإريتريين والصوماليين أمام مقر المفوضية السامية للاجئين بالخرطوم احتجاجاً على ما أسموه الأوضاع غير الإنسانية التي يعيشون فيها وطالبوا الأمم المتحدة ممثلة بمفوضية شؤون اللاجئين بترحيلهم إلى ملجأ آخر.

16/6/2005

سمحت إسرائيل بدخول ثلاثة من طالبي اللجوء الإريتريين العالقين على حدود مصر، إثر اتفاق على إعادة 18 آخرين من طالبي اللجوء لمصر. وكانت صحيفة إسرائيلية دعت للسماح بدخول عدد من العالقين، منتقدة موقف الجيش إزاءهم واستمرار احتجازهم بلا طعام أو شراب.

6/9/2012

أعلنت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين أن السلطات المصرية وافقت على منحها تصريحا لزيارة الإريتريين الذين تحتجزهم في مراكز اعتقال بعد دخولهم مصر بطريقة غير شرعية طالبين اللجوء السياسي هرباً من الأوضاع السياسية في بلادهم، وذلك وسط قيام السلطات المصرية بترحيل أعداد كبيرة منهم.

15/6/2008
المزيد من حقوق إنسان
الأكثر قراءة