من برنامج: تحت المجهر

العشوائيات بمصر.. بيوت لمن لا مأوى له

ترصد الحلقة واقع الأحياء العشوائية في مصر، ومعاناة سكانها، وكذلك أسباب نشوء هذه العشوائيات، وكيف تحولت إلى بؤر توتر دائمة وقنابل موقوتة توشك على الانفجار.

حول هذه القصة

على بعد 135 كيلومترا جنوبي العاصمة المصرية القاهرة تقبع قرية بهنموه التي صنفها الصندوق الاجتماعي للتنمية في وقت سابق العام الحالي أفقر قرية في مصر.

مازال المصريون يحلمون بتحقيق العدالة الاجتماعية التي من أهم مظاهرها عدالة توزيع الثروة، وبخاصة في واحدة من القضايا التي طالما شغلت الرأي العالم المصري ألا وهي دعم السلع.

بسبب الفقر يلجأ بعض الفقراء في مصر إلى صناديق القمامة بحثا عن ما يسد رمقهم، مما يؤدي إلى إصابتهم ببعض الأمراض. وتهيمن بعض اللوبيات على جمع وبيع المنتجات المنتهية الصلاحية.

يعاني المصريون منذ انقلاب الثالث من يوليو/تموز الماضي أزمة اقتصادية حادة حيث تزداد الأوضاع الاقتصادية سوءاً. وبحسب مراقبين فإن تردي الوضع الاقتصادي الحالي سببه قادة الانقلاب العسكري وحكومته الذين يتحملون مسؤولية الارتفاع الكبير في الأسعار مقابل ثبات قيمة الأجور.

المزيد من اجتماعي
الأكثر قراءة