من برنامج: من واشنطن

إدارة بايدن وإيران.. دبلوماسية في فيينا وقصف بالعراق وسوريا

تساءلت حلقة (2021/7/2) لبرنامج “من واشنطن”: هل ترقص إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن على حبلين في تعاملها مع إيران: مفاوضات نووية بفيينا، وغارات على مواقع مليشيا مدعومة من طهران في العراق وسوريا؟

وبينما تمضي إدارة بايدن قدما في محاولتها إحياء الاتفاق النووي مع إيران رغم المعارضة الإسرائيلية جاءت الغارات الأميركية على فصائل محسوبة على إيران في كل من العراق وسوريا، فهل الضربات رسالة طمأنة لإسرائيل بأن التفاوض مع طهران حول ملفها النووي لا يعني التساهل عسكريا مع نفوذها الإقليمي؟

وإلى أي مدى نفخ حديث الإدارة الأميركية عن حماية قواتها في العراق وسوريا بتلك الضربات حياة جديدة في السجالات الأميركية حول سحب كل ما تبقى من القوات الأميركية في البلدين، خصوصا أن إدارة بايدن قررت سحب قواتها من أفغانستان، حيث تخوض ما توصف بأطول حرب في التاريخ الأميركي؟

واستضافت الحلقة المبعوث الأميركي الخاص إلى سوريا سابقا جيمس جيفري، والمؤرخ ورئيس معهد كوينسي أندرو باسيفيتش، والمسؤول في منظمة "الديمقراطية الآن للعالم العربي" رائد جرار، وغابرييل صوما عضو حملة الرئيس ترامب الانتخابية 2020.