من برنامج: من واشنطن

الحزب الديمقراطي الأميركي.. إلى أين؟

سلط برنامج “من واشنطن” الضوء على مستقبل الحزب الديمقراطي بعد خسارته في الانتخابات الرئاسية الأميركية، وسيطرة الجمهوريين على البيت الأبيض بالإضافة إلى مجلسي النواب والشيوخ ومناصب حكام الولايات.

حول هذه القصة

اعتبر مراقبون أن الاحتجاجات الشعبية التي عمت كبريات المدن الأميركية تنديدا بفوز المرشح الجمهوري دونالد ترمب في الانتخابات الرئاسية، مثلت منعطفا جديدا في وضع التأزم السياسي بالبلاد.

استعرض برنامج “من واشنطن” النجاح الذي حققه الجمهوريون في الانتخابات الأخيرة، وفرض سيطرتهم على مجلسي النواب والشيوخ بالإضافة للرئاسة، رغم الانقسامات والتشرذم الذي عاناه الحزب أثناء الحملة الانتخابية.

أما وقد انجلى غبار معركة الانتخابات الأميركية؛ فإن الحزب الديمقراطي سيندم كثيرا على اختياره لكلينتون عوضا عن ساندرز الذي نجح فيما أخفقت فيه؛ تقديم رؤية واضحة، تحمس الأنصار، وتقنع المترددين.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة