من برنامج: الاقتصاد والناس

مستقبل صناعة السيارات الإيرانية بعد رفع العقوبات

سلط برنامج "الاقتصاد والناس" الضوء على مستقبل صناعة السيارات في إيران بعد رفع العقوبات. علما بأن مليون سيارة تنتج محليا في حين يجري التخطيط لمضاعفة الإنتاج والتصدير.


حول هذه القصة

قال الرئيس التنفيذي لـ رينو الفرنسية لصناعة السيارات أمس الخميس إن شركته تطمح للعودة إلى إيران بعد رفع العقوبات عنها واستئناف إنتاج السيارات بها في غضون العام الجاري، ووصف سوق السيارات الإيرانية بأنها "رائعة".

منيت شركة بيجو ستروين الفرنسية بنكسة في محاولتها استعادة عرشها، وذلك على يد منافستها رينو. وقد كانت بيجو أكثر شركات صناعة السيارات الأوروبية مبيعا في إيران قبل فرض العقوبات عليها.

قالت أكبر شركة لصناعة السيارات في إيران إن شركة بيجو ستروين الفرنسية ستدفع لإيران أكثر من 446 مليون دولار تعويضا عن خسائر نتجت عن انسحابها من البلاد بسبب العقوبات.

المزيد من أخرى
الأكثر قراءة