من برنامج: الاقتصاد والناس

التداعيات المحتملة لرفع أو إبقاء العقوبات الأميركية على السودان

تناول برنامج “الاقتصاد والناس” التداعيات المحتملة لرفع العقوبات الأميركية المفروضة على السودان أو إبقائها.

حول هذه القصة

أوردت مجلة إيكونيميست أن الحكومة السودانية وكّلت شركة شهيرة بواشنطن متخصصة بالمحاماة والتأثير بالهيئات الحكومية الأميركية لمساعدتها في رفع العقوبات القاسية التي فرضتها الولايات المتحدة على الخرطوم طوال العقدين الماضيين.

أعلن البيت الأبيض رفعا جزئيا لبعض العقوبات الاقتصادية المفروضة على الخرطوم، وقال إن ذلك نتيجة للتقدم الذي أحرزه السودان، لكن الإدارة الأميركية أبقت السودان على لائحة الدول الداعمة للإرهاب.

أعلنت الحكومة السودانية استنكارها تجديد العقوبات الاقتصادية الأميركية المفروضة على السودان من جانب واحد منذ 1997. ووصف محللون القرار بالمفاجئ، في وقت رآه آخرون نتيجة لعدم انصياع الخرطوم لأوامر واشنطن.

المزيد من أخرى
الأكثر قراءة