مدة الفيديو 25 minutes 29 seconds
من برنامج: فوق السلطة

أردوغان يهدّد اليونان وغوغل أسلم في مصر

وصف المستشار الديني للرئاسة المصرية، الشيخ أسامة الأزهري، محرك البحث غوغل بأنه “سلفي الهوى وإخواني المزاج”، أما الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، فيهدد بغزو اليونان.

وأعقب الأزهري قوله بأن هذه التجربة والفكرة في غاية الأهمية، حيث صار محرك البحث غوغل "سلفي الهوى وإخواني المزاج"، حسب وصفه. ورأى أن من يترك نفسه لتلقي أحكام الشريعة الإسلامية وتعلمها من غوغل، سيجد أنه يتجه مباشرة إلى الفكر السلفي والإخواني.

أما على الصعيد العسكري في المنطقة، فتبسط اليونان سيطرتها على معظم جزر بحر إيجة، في حين تطالب تركيا بإجراء مفاوضات لتحديد مصير كثير من هذه الجزر، خصوصا بعد أن حولت اليونان بعضها إلى ثكنات عسكرية، على خلاف ما تنص عليه أهداف السلام الموقعة بعد الحربين العالميتين.

ووصف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان جزر إيجة بالمحتلة، وذكّر أثينا ببعض هزائمها أمام الأتراك، علما بأن هذا التصعيد سببه تحرشات عسكرية يونانية ضد طائرات تركية فوق بحر إيجة وصمت المتوسط تجاهها.

من جهته، أخذ الاتحاد الأوروبي تهديدات أردوغان على محمل الجد وأعرب عن قلقه، فالرئيس التركي هدد اليونان بغزوة ليلية إذا واصلت تحرشاتها البحرية، وجاء في خطاب أردوغان: "أقول لليونان، انظري إلى التاريخ إذا تماديت أكثر، فسيكون الثمن باهظا. لدينا جملة واحدة لكم: لا تنسوا كيف طردناكم من إزمير! احتلالكم بعض الجزر في بحر إيجة لا يلزمنا بشيء، ولا نعترف به. وعندما يحين الوقت المناسب، فسنفعل ذلك".