مدة الفيديو 25 minutes 30 seconds
من برنامج: فوق السلطة

صحيح البخاري.. لماذا يشكك به بعض المسلمين وينشره بوتين مجانا؟

تابعت حلقة (2022/9/16) من برنامج “فوق السلطة” دفع جهات مشبوهة خلال السنوات القليلة الماضية عددا من القوالين العرب -تارة بلسان الفلسفة وتارة باسم الدين- إلى التشكيك في الكتب الدينية.

ورصد البرنامج تشكيك بعض الشخصيات العربية بالسنة النبوية الشريفة، عبر الطعن بصحيح البخاري الذي أجمع علماء الأمة الإسلامية على أنه أصح الكتب بعد القرآن الكريم، ولم يختلف العلماء على ذلك، لا من التيار السلفي ولا الصوفي ولا الوسطي.

وكان الداعية الإماراتي وسيم يوسف قد أثار جدلا واسعا بسبب تجديد تصريحاته عن عالم الحديث البارز محمد بن إسماعيل "البخاري"، حيث أكد أن الأحاديث التي صدرت في هذا الكتاب قد تكون مشكوكا فيها.

وفي الوقت الذي يحارَب فيه صحيح البخاري في بعض الأقضية العربية المظلمة، يفاجئ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين المسلمين بتوجهه لرفع الحظر عن نشر واستنساخ كتاب صحيح البخاري في روسيا، بل يريد أن يطبعه في موسكو ويوزعه مجانا على كل الراغبين.

ويفاجئ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجميع في توقيت لافت، ويأمر بإلغاء مرسوم سابق أصدره قبل أعوام، يمنع نشر واستنساخ كتاب صحيح البخاري في روسيا وإعادة نشره وتوزيعه مجانا فيها.

وإضافة إلى رفع الحظر عن أعمال العلماء المسلمين في البلاد، يعمل على توزيعه مجانا على كل راغب ولوجه الله.

وقد أشاد المراقبون بهذه الخطوة، بينما ما اشتم منها آخرون محاولة من الرئيس الروسي لاستمالة المسلمين إلى جانبه في مواجهته مع الغرب. فهل سيبتلع المسلمون طعم مغازلة بوتين لهم؟ حيث تحدث هذه التطورات على وقع انتصارات ميدانية حققها الأوكران على الأرض.