25:02

من برنامج: فوق السلطة

السيسي بالألوان يرسم ليبيا ويطالب بتفويض خارج الحدود

تناولت حلقة "فوق السلطة" (2020/6/26) المواضيع التالية: السيسي بالألوان يرسم ليبيا ويعرض تسليح القبائل، ليبيا ترد: سرت والجفرة ليستا تيران وصنافير.

وتابعت أيضا القضايا التالية: سعيد معجب بالتجربة الأفغانية، وحميدتي بالإثيوبية. الحوثيون يقصفون والتحالف منشغل ضد سقطرى. أحمد راضي وماما سناء نجمان يطفئهما كورونا.

بعد فشل مرتزقة فاغنر الروس في تغيير فأل اللواء المتقاعد خليفة حفتر، تم اتخاذ قرار مَن لا نعلم أسماءهم وصفاتهم، استبدال المرتزقة بأبناء القبائل الليبية، وحفتر المشير دائما إلى الانكسار، بمشير آخر هو الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الذي ترك صحراءه الجريحة ونهره المهدد بالجفاف، ومدنه المخصبة بالكورونا.

بعد أن ذهب إلى حافة ليبيا ليرسم خطوطا حمراء ويقدم نفسه متعهدا جديدا لتوزيع السلاح وفرص القتل حتى الموت، طالبا تفويضا عشائريا ليقود انقلابا جديدا، هذه المرة خارج الحدود المناطقية والمنطقية، وليقذف بجيش مصر العظيم، ليس للدفاع عن مياه النيل، وليس في وجه إسرائيل، بل في رمال ليبيا التي قال مختارها: "نحن قوم لا نستسلم، ننتصر أو نموت".

هذا الكلمات الجينية يرددها الليبيون وردا عن إمامهم المختار، ويردد آخرون شيئا من حواضر مسرح عادل إمام "القوات تتقدم"، لكن آمر غرفة تحريرهما في قوات حكومة الوفاق يؤكد أن سرت والجفرة، ليستا تيران وصنافير، وليستا معروضتين للبيع أو للتلزيم.



المزيد من البرامج
الأكثر قراءة