مدة الفيديو 21 minutes 19 seconds
من برنامج: ما وراء الخبر

تشققات في سد النهضة.. لماذا لجأت إثيوبيا لتعبئة جديدة رغم التحذيرات المصرية؟

قالت أماني الطويل، مديرة البرنامج الأفريقي بمركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية، إن مصر ترى خطوة التعبئة الثالثة انتهاكا للقانون الدولي وإعلان المبادئ الموقع بين مصر والسودان وإثيوبيا.

وأشارت -في حديثها لبرنامج "ما وراء الخبر" (2022/8/11)- إلى أن الشارع المصري يتابع هذه الخطوة بقلق كبير، لأن المصريين يشعرون بتهديد وجودي؛ وهذا يبرر تقدم مصر بخطاب لمجلس الأمن وتحذيرها من سلامة سد النهضة، مشيرة إلى وجود احتمال إرفاق الملف بصور من الأقمار الصناعية تؤكد وجود شروخ في السد.

كما رأت أنه كان من المفترض أن يكون هناك اتفاق قانوني ملزم بشأن ملء وتشغيل السد، وهذا ما تستند إليه القاهرة في شكواها، لافتة إلى أن فوائض الطاقة في القاهرة لا تضر أحدا، بل تنفع الأشقاء في السودان وإثيوبيا، وقد تم عرض حزمة تنموية عليهما لتكون العلاقات تعاونية.

تشققات في السد

في المقابل، قال عضو البرلمان الفدرالي الإثيوبي محمد العروسي إن إثيوبيا حرصت على توقيع اتفاق يحقق مصالح الدول الثلاث، وعلى أن تكون المفاوضات ضمن أطر يبدي فيها جميع الأطراف المرونة الكافية لتجاوز التحديات وموانع الاتفاق.

وأشار إلى أن القاهرة غير فقيرة من ناحية الطاقة كما هي الحال في إثيوبيا، مؤكدا أنه في أثناء فترة التعبئة لم تتأثر حصة مياه دولتي المصب نهائيا، موضحا أن من يتحدث عن عيوب وتشققات في السد هم أنفسهم من وقعوا على اتفاق إعلان المبادئ وكانوا يؤكدون وجود عيوب في المنطقة لأنها معرضة للزلازل والكوارث البيئية.

يذكر أن إثيوبيا أعلنت اكتمال التعبئة الثالثة لسد النهضة بطريقة سلسلة، ومن دون إلحاق أضرار بدولتي المصب (مصر والسودان) حسب تأكيدها، وأشارت إلى تشغيل توربين جديد لتوليد الطاقة الكهربائية، مضيفة أنها ستنتهي من أعمال السد كافة في غضون عامين.

ويمكن اكتمال التعبئة الثالثة لسد النهضة وتشغيل التوربين الثاني من توليد الطاقة الكهربائية بقدرة 375 ميغاوات، ليرتفع بذلك مقدار التوليد إلى 750 ميغاوات. وبلغت كمية المياه المحتجزة خلف بوابات السد 22 مليار متر مكعب.

وكانت مصر بعثت برسالة إلى مجلس الأمن عبّرت فيها عن مخاوفها بسبب ما قالت إنها تشققات في الواجهة الخرسانية للسد، وحذر وزير الري المصري -في الرسالة- من مخاطر قيام إثيوبيا باتخاذ خطوات أحادية.