من برنامج: ما وراء الخبر

صفقة أم مبادرة فرضتها كورونا؟ لهذه الأسباب أبدت إسرائيل استعدادها للتفاوض مع حماس بشأن الأسرى

تساءلت حلقة (2020/4/8) من برنامج "ما وراء الخبر" عن دلالات توقيت إعلان الحكومة الإسرائيلية استعدادها للتفاوض مع حماس عبر وسطاء لاستعادة من تصفهم بالجنود القتلى والمفقودين المحتجزين في قطاع غزة.

تساءلت حلقة (2020/4/8) من برنامج "ما وراء الخبر" عن دلالات توقيت إعلان الحكومة الإسرائيلية استعدادها للتفاوض مع حماس عبر وسطاء لاستعادة من تصفهم بالجنود القتلى والمفقودين المحتجزين في قطاع غزة.

وقال الكاتب والمحلل السياسي مصطفى الصواف إنه يجب التفريق بين الصفقة والمبادرة، فما قامت به حماس هو مبادرة تتعلق بكبار السن والمرضى والنساء والأطفال، مقابل بعض التسهيلات بشأن مصير الجنود الإسرائيليين الموجودين لديها.

واعتبر أن الاحتلال استنفد كل الطاقات المخابراتية والعسكرية للوصول إلى هؤلاء الجنود، ولذلك يعد هذا سببا في دفع رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو للموافقة في بدء التفاوض مع حركة حماس لتبادل الأسرى.

في المقابل، اعتبر الكاتب والمحلل السياسي شلومو غانور أن إسرائيل تريد حلا فوريا وشاملا دون مماطلة، كما ترغب في طي الملف والانتقال إلى مواضيع أخرى تهم الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني، وكذلك واسطة الوسطاء بدل الاكتفاء بتبادل البيانات.

وساطة روسية
بدورها أشارت المحللة السياسية إيلينا سوبونين إلى أن روسيا لديها علاقة مع جميع الأطراف في الشرق الأوسط، من ضمنها السلطات الفلسطينية وكذلك حركة حماس التي لا تصنفها إرهابية، رغم الضغط الإسرائيلي.

وكما تربطها علاقة لا بأس بها بإسرائيل، ففي ظل تفشي فيروس كورونا، يجب مراعاة الأوضاع الإنسانية للأسرى. فروسيا تلعب دور الوسيط ولكن هذه الوساطة غير سهلة، لأن إسرائيل دائما تضع شروطا جديدة مما يتطلب مزيدا من الوقت.

وأضافت أن الوضع في قطاع غزة كان غير مقبول حتى قبل انتشار كورونا، ولذلك قامت روسيا بفتح قنوات دبلوماسية بين الجانبين حتى قبل أزمة كورونا.

يذكر أن رئاسة الحكومة الإسرائيلية أعلنت استعدادها للتفاوض عبر وسطاء لاستعادة جثامين الجنود القتلى والمفقودين المحتجزين في غزة. كما أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في اتصال مع نائب وزير الخارجية الروسي الاستعداد لإبرام صفقة لتبادل الأسرى في حال استجابة إسرائيل لمتطلبات هذا التوجه.



المزيد من حوارية
الأكثر قراءة