جددت وزارة الدفاع الروسية تحميل القوات الجوية الإسرائيلية كامل المسؤولية عن حادثة إسقاط طائرة استطلاع عسكرية روسية من طراز "إيل 20" الاثنين الماضي على الساحل السوري مقابل محافظة اللاذقية غربي سوريا، وأدى إسقاط الطائرة إلى مقتل 15 عسكريا روسيا كانوا على متن الطائرة التي كانت متجهة إلى قاعدة حميميم الروسية بريف اللاذقية.

من ناحيتها رفضت إسرائيل نتائج التحقيق الروسي في حادثة سقوط الطائرة، وأكدت أن سياستها في سوريا لن تتغير.

حلقة (2018/9/23) من برنامج "ما وراء الخبر" ناقشت دلالات تحميل روسيا إسرائيل "المسؤولية الكاملة" عن إسقاط طائرتها في سوريا والتبعات المحتملة لذلك.