حذرت منظمة "أنقذوا الأطفال" من هلاك نحو خمسة ملايين طفل يمني بفعل آلة الحرب السعودية الإماراتية التي استأنفت عملها مجددا، معرضة حياة الأطفال هناك للهلاك إما بفعل آلة الحرب مباشرة، أو بفعل المجاعات وتردي الأوضاع الصحية، كما حذرت المنظمة من القضاء على جيل كامل من الأطفال.

برنامج "ما وراء الخبر" ناقش في حلقته بتاريخ (2018/9/19) دلالات تحذير هذه المنظمة الحقوقية، ومآلات الأمور في اليمن، وموقف المجتمع الدولي الذي يقف مكتوف الأيدي، ويكتفي بأحسن الأحوال بالتنديد مما يتعرض له الشعب اليمني على يد التحالف العسكري من جهة والحوثيين من جهة أخرى.

كما تساءل البرنامج مع ضيوفه الدكتور عماد الدين الجبوري الأكاديمي والباحث السياسي في لندن، وكذلك الباحث اليمني والسياسي خالد الأنسي وشانون سكربنر مديرة الشؤون الإنسانية في منظمة أوكسفام بواشنطن، عن المستقبل الذي ينتظر اليمنيين وخاصة الأطفال منهم.