من برنامج: ما وراء الخبر

ما دلالة مطالبة البرلمان الأوروبي للإمارات باحترام سيادة الصومال؟

ناقش هذه الحلقة من برنامج "ما وراء الخبر" دلالات مطالبة البرلمان الأوروبي للإمارات باحترام سيادة الصومال ووحدته الترابية والتوقف عما يهدد استقراره.

ناقش برنامج "ما وراء الخبر" في حلقة الخميس (2018/7/5) دلالات مطالبة البرلمان الأوروبي للإمارات باحترام سيادة الصومال ووحدته الترابية والتوقف عما يهدد استقراره.

فقد عبّر البرلمان الأوروبي عن قلقه من التدخلات الإماراتية والسعودية في الصومال، وطالب باحترام سيادته ووحدة أراضيه وبالتوقف عمّا يـُهدد استقراره. وقال البرلمان الأوروبي إن الصومال قرر التزام الحياد في الأزمة الخليجية، فعرّضه ذلك للحرمان من مساعدات أبو ظبي والرياض.

ويأتي هذا الموقف الأوروبي بعد نشوب أزمة حادة في العلاقات بين الصومال والإمارات بعد أن صادرت الحكومة الصومالية نحو 10 ملايين دولار وصلت على متن طائرة إماراتية خاصة إلى مقديشو. وبينما قالت مصادر في سفارة الإمارات لدى الصومال إن الأموال عبارة عن رواتب وحدات من جيش الصومال وإقليم بونتلاند؛ لم تقنع تلك التفسيرات السلطات الصومالية.

فما هي أسباب وخلفيات الانتقاد الأوروبي المعلن لتدخل الإمارات والسعودية في الشؤون الصومالية؟ وما الذي يترتب عملياً على هذا الموقف لإلزام أبو ظبي والرياض باحترام سيادة الصومال ووحدة أراضيه؟

استضافت الحلقة لمناقشة هذا الموضوع كلا من: الباحث في الشؤون الأفريقية محمد عبدي شيخ، والباحث في الفلسفة السياسية بجامعة باريس الدكتور رامي الخليفة العلي، والكاتب والمحلل السياسي باتريك فوريستييه.



حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة