من برنامج: ما وراء الخبر

دلالات خفض التصعيد الكلامي بين طهران وواشنطن؟

ناقش برنامج "ما وراء الخبر" الرد الإيراني على عرض الرئيس الأميركي دونالد ترامب إبرام اتفاق نووي جديد.

قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي إن بلاده لا تثق بسلوك الإدارة الأميركية الحالية، ولا بالتفاوض وفقا لنهج الرئيس دونالد ترامب.

وكان الرئيس الأميركي قد قال إن واشنطن مستعدة لإبرام اتفاق حقيقي مع إيران ليس كالاتفاق الكارثي الذي وقعته الإدارة السابقة، حسب وصفه.

حلقة (2018/7/25) من برنامج "ما وراء الخبر" ناقشت الرد الإيراني على عرض الرئيس الأميركي دونالد ترامب إبرام اتفاق نووي جديد.



حول هذه القصة

أعلنت إيران أنها لا تقبل التفاوض تحت التهديد، وأن التهديدات الأميركية لا تستحق الرد، وذلك بعد إعلان ترامب أن بلاده مستعدة لإبرام اتفاق حقيقي مع إيران ليس كالاتفاق "الكارثي" السابق.

لم يترك المسؤولون الأميركيون رئيسهم يغرد وحيدا ضد إيران بل تصاعدت تصريحاتهم معبأة بالتهديد، ورد عليها القادة الإيرانيون بمثلها لتلامس الأزمة "حافة الهاوية" قبل أن تتضح خيوط الحل أو الحرب.

عينت الحكومة الإيرانية محافظا للبنك المركزي ورئيسا لهيئة التخطيط، في ظل مصاعب اقتصادية وانخفاض في قيمة العملة المحلية، قبل أشهر قليلة من إعادة تطبيق العقوبات الأميركية.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة