من برنامج: ما وراء الخبر

لماذا يستمر الانفلات الأمني بعدن؟

ناقشت الحلقة دلالات استمرار الانفلات الأمني وتدهور الخدمات في عدن، وخيارات الحكومة الشرعية في مواجهتها وامتصاص غضب الشارع اليمني.

نجا قائد كتيبة "حزم-4" التابعة لإدارة أمن عدن من محاولة اغتيال استُخدمت فيها عبوة ناسفة زُرعت بجانب الخط العام قرب مدينة "إنماء" السكنية مستهدفة سيارته.

وقد قُتل أربعة أشخاص وأصيب آخرون في العملية التي تُعد امتدادا لحوادث أمنية تشهدها عاصمة اليمن المؤقتة عدن.

حلقة الثلاثاء (2018/7/24) من برنامج "ما وراء الخبر" ناقشت دلالات استمرار الانفلات الأمني وتدهور الخدمات في عدن، وخيارات الحكومة الشرعية في مواجهتها وامتصاص غضب الشارع اليمني.



حول هذه القصة

اغتال مسلحون اليوم الخميس ضابطا كبيرا بشرطة محافظة عدن اليمنية (جنوب) ومرافقه، في استمرار لعمليات الاغتيال التي تستهدف مسؤولين ورموزا مجتمعية منذ أكثر من ثلاث سنوات.

طالب وزير الداخلية اليمني أحمد الميسري الإمارات بإغلاق سجونها في بلاده وإخضاعها للقضاء، بينما تظاهرت أمهات المختطفين والمعتقلين والمخفيين أمام منزل الميسري بعدن للكشف عن مصير أبنائهن وسرعة الإفراج عنهم.

المزيد من حوارية
الأكثر قراءة