من برنامج: ما وراء الخبر

الشمال السوري.. توتر تركي فرنسي

ناقشت حلقة "ما وراء الخبر" أبعاد التوتر الراهن بين تركيا وفرنسا بسبب تباين المواقف من التعامل مع القوى الكردية في الشمال السوري.


حول هذه القصة

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أمس الخميس، خلال استقباله وفدا من قوات سوريا الديمقراطية، دعم باريس لهم. بينما قال مسؤولون أكراد إن ماكرون عبّر عن التزامه بإرسال قوات للمنطقة.

يمثل سقوط عفرين، بعد حوالي شهرين من بدء الهجوم التركي، مفاجأة كبيرة، إذ كان القادة الأكراد لحزب الاتحاد الديمقراطي (PYD) قد حشدوا المقاتلين للدفاع عنها حتى "آخر رمق".

المزيد من حوارية
الأكثر قراءة