من برنامج: ما وراء الخبر

صراع المخابرات في مصر.. لمن الغلبة؟

ناقشت الحلقة دقة ما ورد في التسريبات الأخيرة بشأن ولاء ضباط المخابرات العامة في مصر للفريق أحمد شفيق، والتأثيرات المحتملة للتباين بين جهازي المخابرات الحربية والعامة على مستقبل نظام السيسي.


حول هذه القصة

قالت نيويورك تايمز إن الانتخابات الرئاسية المصرية خسرت مرشحا شعبيا، هو أحمد شفيق، وقال محاميه إنه أُجبر على التراجع عن خوض المنافسة، واستمرت الصحف الأميركية في اهتمامها بسلوك وسياسات ترمب.

احتاج رئيس الوزراء المصري السابق أحمد شفيق شهرا من إقامته شبه الإجبارية بجناح خاص بأحد فنادق القاهرة بعد عودته أو "ترحيله" من الإمارات ليدرك "الإنجازات" التي تحققت في غيابه.

المزيد من حوارية
الأكثر قراءة