من برنامج: ما وراء الخبر

هل تعاقب السعودية لانتهاكها حقوق الإنسان؟

ناقش برنامج "ما وراء الخبر" طلب محاميين بريطانيين مرموقين تعليق عضوية السعودية بالمجلس الأممي لحقوق الإنسان بناء على طلب عائلات 61 موقوفا تعسفيا أو معتقلا أو مفقودا منذ سبتمبر/أيلول الماضي.


حول هذه القصة

قالت منظمة العفو الدولية إن المحكمة الجزائية المتخصصة بالعاصمة السعودية الرياض أمرت بسجن ناشطيْن حقوقيين؛ أحدهما لـ 14 سنة، والآخر سبع سنوات على خلفية تُـهم منها إنشاء جمعية غير مرخصة.

انتقدت هيومن رايتس ووتش أحكام سجن "قاسية" أصدرتها المحكمة الجزائية المتخصصة بحق ناشطيْن سعوديين قبل أيام. وقالت إن الحملة ضد نشطاء حقوق الإنسان شوهت ولي عهد السعودية محمد بن سلمان.

المزيد من حوارية
الأكثر قراءة