من برنامج: ما وراء الخبر

زيارة الملك سلمان لتركيا.. الأهمية والدلالات

سلط برنامج “ما وراء الخبر” الضوء على العلاقات السعودية التركية على ضوء زيارة العاهل السعودي لأنقرة، والتي تأتي في وقت شهد الكثير من الزيارات الرفيعة المستوى بين البلدين.

حول هذه القصة

قالت مصادر سياسية عربية أن اتصالات تجرى لمحاولة إحياء محور الاعتدال العربي الذي أعلنت وفاته على وقع سقوط نظام حسني مبارك عام 2011، حيث تنتظر السعودية والإمارات والأردن استقرار الأوضاع في مصر لإحياء المحور الذي سيكون تناقضه الأساس مع جماعة الإخوان المسلمين.

قالت صحيفة واشنطن تايمز الأميركية إن التحركات التركية لتعميق العلاقات الاقتصادية مع دول الخليج ينظر إليها من قبل الدبلوماسيين كؤشر آخر لتراجع اللهفة التركية إلى الانضمام للاتحاد الأوروبي.

ناقشت حلقة “الواقع العربي” موضوع تحالف محاربة الإرهاب الذي أعلنته السعودية والذي يضم 34 دولة، وركزت على أهداف هذا التحالف، وطبيعة الدول المنتمية إليه والدور الذي سيضطلع به.

المزيد من حوارية
الأكثر قراءة