من برنامج: ما وراء الخبر

خيارات الفلسطينيين والإسرائيليين بعد التصعيد

صعد الاحتلال الإسرائيلي من عدوانه على قطاع غزة مخلفا سقوط شهداء وجرحى، فيما توعدت المقاومة الفلسطينية بتوسيع دائرة استهداف إسرائيل، فما دلالات التصعيد؟ وما الخيارات المطروحة؟

حول هذه القصة

دعا الأمين العام للجامعة العربية إلى جلسة طارئة لمجلس الأمن لوقف الاعتداءات الإسرائيلية بغزة، بينما أكدت الرئاسة الفلسطينية أن من حق الفلسطينيين الدفاع عن أنفسهم بعد قرار إسرائيل توسيع عملياتها.

واصل طيران الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم قصفه لمواقع متفرقة في قطاع غزة باستهداف مقار أمنية وبيوت لكوادر وقيادات في المقاومة، فيما ارتفع عدد الشهداء جراء الهجمات الإسرائيلية إلى 24 شهيدا.

رصد مؤخرا تكثيف المستوطنين الإسرائيليين اعتداءاتهم على الفلسطينيين وممتلكاتهم في أماكن عدة بمحافظات الضفة الغربية. كما أقرت حكومة الاحتلال عدة مشاريع استيطانية كان أبرزها في مدينة الخليل.

المزيد من احتلال واستعمار
الأكثر قراءة