من برنامج: ما وراء الخبر

تداعيات شطب حماس من القائمة الأوروبية للمنظمات الإرهابية

تناولت الحلقة بالنقاش حيثيات وتداعيات حكم المحكمة الأوروبية العامة القاضي بشطب حركة المقاومة الإسلامية (حماس) من قائمة الاتحاد الأوروبي للمنظمات الإرهابية.

قضت محكمة الاتحاد الأوروبي برفع اسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس) من القائمة الأوروبية للمنظمات الإرهابية.

حلقة الأربعاء (17/12/2014) من برنامج "ما وراء الخبر" توقفت مع هذا الخبر وناقشته في محورين: ما القيمة القانونية والسياسية لقرار رفع حماس من قائمة الاتحاد الأوروبي للمنظمات الارهابية؟ وعلى أي نحو يمكن للحركة أن تستفيد فعليا من قرار المحكمة الأوروبية.

وبدت أوروبا ممزقة بين ضميرها القانوني ورؤيتها السياسية وهي تتعاطى مع قرار غير ملزم صدر عن محكمتها العليا قاضيا برفع حماس من القائمة الأوروبية للمنظمات الإرهابية.

قرار لم تشفع له رمزيته عند مفوضية القارة العجوز فسارعت إلى التلويح بالطعن العاجل فيه سعيا إلى إبقاء حماس ضمن القائمة المثيرة للجدل.

فرصة
المتحدث باسم كتلة حماس في البرلمان مشير المصري اعتبر أن قرار المحكمة يشكل فرصة للاتحاد الأوروبي كي يحسن علاقاته في منطقة الشرق الأوسط، ويتجاوز حالة التبعية في تبني المواقف الأميركية المنحازة للجانب الإسرائيلي.

وأكد القيادي في حماس أن الأوروبيين يدركون أن للحركة وزنا كبيرا على الساحة الفلسطينية وليست هامشية.

ولفت المصري إلى أن الاتحاد الأوروبي لم يقدم على تصنيف أي حزب إسرائيلي ضمن قوائم الإرهاب في دليل على السياسة الأوروبية التي تكيل بمكيالين، وفق تعبيره.

ورأى أن الأوروبيين أمام اختبار لمدى احترام القانون والقضاء، وختم بالقول إن المطلوب اليوم هو حوار حضاري يستند إلى حرية الشعوب في تقرير المصير.

موجة تضليل
من جهته، يرى الخبير في الشؤون الأوروبية حسام شاكر أن السياسة الأوروبية ليست موحدة، والمسؤولون الأوروبيون يتحدثون عن علاقات خارجية وليس سياسة خارجية.

وأكد أن التحديات والوقائع مختلفة اليوم، والجميع يلاحظ إلى أين تتجه القيادة الإسرائيلية وكيف تتعامل بشيء من الغطرسة مع المطالب الأوروبية فيما يتصل بعملية السلام.

ورأى شاكر أن قرار محكمة الاتحاد الأوروبي برفع اسم حماس من القائمة الأوروبية للمنظمات الإرهابية يكشف موجة التضليل التي كانت تمارس على صانع القرار الأوروبي. 

وخلص إلى أن القرار يمثل فرصة لأوروبا ويوسع دائرة خياراتها السياسية ويجعلها شريكا أكثر إنصافا فيما يتصل بالصراع في الشرق الأوسط.

مبالغة
كما شارك في الحلقة ديرموت كيو مدير مركز الأبحاث والاتصالات الإسرائيلية البريطانية، وذكر أن الناس يبالغون في حجم القضية التي أثارها قرار المحكمة الأوروبية.

وأضاف أن القرار القضائي لن تكون له أي آثار على الأرض، معتبرا أنه ذو صبغة قانونية ولم يكن قرارا سياسيا.

وأكد أن نبذ حماس للعنف واعترافها بإسرائيل يمثل السبيل الوحيد لاعتراف أوروبا بالحركة وشطبها من قائمة المنظمات الإرهابية، وفق رأيه.


حول هذه القصة

Hamas deputy leader Musa Abu Marzuk (back-L) speaks with the head of the delegation of the Palestine Liberation Organisation (PLO) and senior figure in the mainstream Fatah party of president Mahmud Abbas, Azzam al-Ahmad (back-2L), while Hamas prime minister in the Gaza Strip Ismail Haniya (back-2R), and deputy head of the Palestinian Parliament Ahmad Bahar (back-R) attend a meeting with members of the PLO delegation and leaders of Palestinian factions in Gaza City on April 22, 2014. The Palestinians have relaunched efforts to reconcile their rival leaderships in the West Bank and Gaza Strip as US-brokered peace talks with Israel teeter on the edge of collapse. AFP PHOTO /MAHMUD HAMS

وصل وفد يمثل منظمة التحرير الفلسطينية مبتعثا من الرئيس محمود عباس إلى قطاع غزة الثلاثاء للقاء قادة حركة المقاومة الإسلامية حماس بهدف التوصل إلى اتفاق حول تنفيذ اتفاق المصالحة الفلسطينية.

Published On 22/4/2014
Palestinian militants take part in a protest against peace talks between Israel and the Palestinians, as well as possible U.S. attacks on Syria, in the northern Gaza Strip September 6, 2013. The protest was organized by Hamas militants and other Palestinian factions.

رفضت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) نظر محكمة مصرية في دعوى لتصنيفها “منظمة إرهابية”، واعتبرت أن ذلك يعتبر خروجا عن كل الأعراف الوطنية والعلاقات الثنائية.

Published On 2/3/2014
رفع حماس من القائمة الأوروبية للمنظمات الإرهابية

رحبت حركة حماس برفع اسمها من قائمة الإرهاب الأوروبية، في حين حثت واشنطن الاتحاد الأوروبي على إبقاء العقوبات عليها، كما قالت المفوضية الأوروبية إنها عازمة على الطعن في قرار المحكمة.

Published On 17/12/2014
epa04523049 The logo of the EU Court of Justice and flags of member states in Luxembourg, Luxembourg, 10 December 2014. Members of the Commission are pledging to respect the Treaties and the Charter of Fundamental Rights of the EU, to carry out their responsibilities in complete independence and in the general interest of the Union. EPA/JULIEN WARNAND

رحبت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بقرار محكمة العدل الأوروبية رفع اسم الحركة من قائمة المنظمات الإرهابية الخاصة بالاتحاد الأوروبي، واعتبرته “انتصارا للقضية الفلسطينية والمقاومة” و”تصحيحا لخطأ جسيم”.

Published On 17/12/2014
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة